وزير الداخلية و والي الرباط يحلان بتمارة بعد هدم “جدار الهرهورة” (صور)

0

زنقة 20 | الرباط

حل وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت ووالي جهة الرباط سلا القنيطرة محمد اليعقوبي وعامل عمالة الصخيرات تمارة هذا الصباح بجماعة الهرهورة للإشراف على عملية إعادة فتح شارعي علال بنعبد الله وغرناطة.

و أعادت سلطات الهرهورة فجر اليوم الأربعاء ، فتح قنطرة الرمان أمام حركة السير، في الاتجاهين بين الهرهورة وتمارة.

ووفق مصادرنا فإن غضبة ملكية بعد جولة قام بها عاهل البلاد رفقة مستشاره الخاص فؤاد علي الهمة مساء الإثنين الماضي ، عجلت بإغلاق قنطرة شارع “الرمان” التي تربط بين مدينة “تمارة” و جماعة “هرهورة”، و التي دشنت في يوليوز الماضي ، و كلف إنشائها 3 ملايير سنتيم و إستغرق إنجازها 6 أشهر من طرف الشركة الوطنية للطرق السيارة للمغرب.

ففي ساعة متأخرة من ليلة الإثنين شرعت جرافات في هدم أبواب خشبية محيطة بالحزام الأخضر و غابة المخيم ، و التي كانت تشوه جمالية الفضاء الغابوي ، وهو ما دفع الجهات المسؤولة إلى هدم تلك الأبواب ليلاً و الإغلاق التام لشارعي غرناطة و علال بنعبد الله.

من جهة أخرى تم إغلاق قنطرة شارع “الرمان” التي تربط بين مدينة “تمارة” و جماعة “هرهورة” فجر الثلاثاء بـ”جدار إسمنتي” ، قبل أن يتم افتتاحها من جديد صبيحة يومه الأربعاء بحضور وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت و والي الرباط محمد اليعقوبي.

و لم تصدر اي جهة رسمية لحد الآن توضيحات كافية حول ما وقع فجر الإثنين ، في الوقت الذي أشادت الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية بتمارة بعمل المجلس الجماعي لتمارة الذي يقوده الحزب ، منوها بـ”المساهمة في إنجاز قنطرة على الطريق السيار والتي تربط جماعة تمارة بجماعة الهرهورة عبر شارع غرناطة من خلال شركة الصخيرات تمارة للتنمية والتهيئة والتي تساهم فيها جماعة تمارة بنصيب مهم”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد