‘العدالة والتنمية’ يُدين متأخراً هجمات باريس ويعتبره ‘عملاً مرفوضاً’

0

زنقة 20. الرباط

أدان حزب “العدالة والتنمية” الدي يقود الحكومة، متأخراً الأعمال الارهابية التي عرفتها العاصمة الفرنسية باريس، عقب اجتماع الأمانة العامة للحزب يومه الأحد.

و قال بلاغ للحزب، توصل موقع Rue20.Com بنسخة منه، أن “الأمانة العام لحزب العدالة والتنمية، تؤكد استنكارها للأعمال الإرهابية التي عرفتها عدد من البلدان سواء بلبنان أو مصر أو تركيا أو فرنسا أو بدولة مالي مؤخرا”.

وكان حزب رئيس الحكومة، قد فضل عدم التنديد بهجمات باريس ولبنان، خلال الساعات التي تلت الهجمات، كما الشأن لأحزاب “الأحرار”، “البام”، “الحركة الشعبية” و “التقدم والاشتراكية”.

و اعتبر بلاغ “البيجيدي” أن الأمانة العامة للحزب “تجدد التأكيد على المواقف الثابتة التي سبق للحزب أن عبر عنها من الإرهاب باعتباره عملا مرفوضا شرعا وعقلا، لا يمت إلى الإسلام ورحمته بصلة، ولا يجوز تسويغه بأي مسوغ ديني أو سياسي، معلنة عن تضامن الحزب مع ضحاياه ومع البلدان التي استهدفتها في الآونة الأخيرة”.

ودعت الأمانة العامة، بالمناسبة لمزيد من تظافر الجهود الدولية والإقليمية وفي إطار التعاون الثنائي للتصدي للإرهاب بكل الوسائل المشروعة والقانونية دون المساس بالحقوق والحريات الأساسية للمواطنين والمهاجرين، محذرة من توظيفه لاستهداف حقوقهم وتغذية مشاعر العنصرية والكراهية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد