إنتقادات لوهبي لتطاوله على اختصاصات النيابة العامة ويهدد نشطاء الإنترنت واليوتوبرز بالسجن

0

زنقة 20 | الرباط

ترامى وزير العدل عبد اللطيف وهبي، على اختصاصات النيابة العامة، بـإطلاقه تصريحات داخل قبة البرلمان تتعلق باعتقال نشطاء الإنترنت وكل من يتصفح مواقع التواصل الإجتماعي ارتكب ما سماها “أفعالا جنائية”.

ويرى متتبعون أن وزير العدل الذي لم تعد له سلطة الإعتقال و لا إصدار الأوامر للنيابة العامة ، حيث قال في جلسة عمومية بمجلس النواب أمس الإثنين، أن آخر حكم في قضايا التشهير الإلكتروني بالمغرب ، صدر الأسبوع الفارط بمحكمة النقض ، والذي نص على أن ما يصدر في وسائل التواصل الإجتماعي لا تنطبق عليه مساطر قانون الصحافة، ولكن ينطبق عليه القانون الجنائي.

وهبي وصف الحكم الصادر عن محكمة النقض بالخطوة الإيجابية جدا، وقال أنه أعطى توجها عاما من أن التشهير عبر الإنترنت في المغرب ستطبق عليه في المستقبل القانون الجنائي و ليس قانون الصحافة الذي يمنع المتهمين من الإعتقال.

و ذكر وهبي أن هذا الإجتهاد سيدفع النيابة العامة نحو تطبيق القانون الجنائي على وسائل التواصل الإجتماعي ، دون أن يصدر أي رأي بعد من رئاسة النيابة العامة حول الأمر.

وهبي قال أن مشروع القانون الجنائي الذي سيحال آخر الشهر على مجلس النواب، ينص على مجموعة من النصوص تضم عقابا شديدا على تداول الصور الشخصية عبر الواتساب و الفايسبوك وانتحال صفة صحافي و كذا اليوتيوبرز.

ومنذ 2017 أصبحت النيابة العامة مستقلة و تحت رئاسة الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، عضو المجلس الأعلى للسلطة القضائية، تفعيلا لأحكام المادتين 110 و116 من الدستور والقانونين التنظيميين المتعلقين بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية والنظام الأساسي للقضاة لاسيما المادتين 111 و117 من هذا القانون.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد