الركراكي: الجامعة قامت بالمتعين بإحتجاجها على حرمان المغرب من ضربتي جزاء

0

زنقة 20. الدوحة

أكد الناخب الوطني وليد الركراكي، اليوم الجمعة بالدوحة، أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم “قامت بما كان يجب القيام به” وذلك عقب بعثها رسالة احتجاج إلى الهيئة المختصة، حول التحكيم في لقاء المنتخب المغربي أمام نظيره الفرنسي في نصف نهائي مونديال 2022، والذي أداره الحكم المكسيكي سيزار أرتورو راموس بالازويلوس.

وقال المدرب الوطني، خلال مؤتمر صحفي، قبل مباراة الترتيب التي ستجمع غدا السبت بين المغرب وكرواتيا “أعتقد أننا حرمنا من ركلة جزاء، بالإضافة إلى توجيه بطاقة صفراء غير مستحقة للاعب سفيان بوفال”.

وتساءل الركراكي “هل إذا تم احتساب ركلة الجزاء، كنا سنكون مؤهلين للنهائي ؟”، مضيفا “على أي حال كانت هناك ركلة جزاء، ويجب الإبلاغ عنها كما تفعل كل الاتحادات”.

وأوضح الناخب الوطني أن الامر “لا ينتقص من تأهل فرنسا للنهائي، ولكن عندما تكون هناك أخطاء تحكيمية، فمن الجيد الإشارة إليها”.

وتابع الركراكي “هذا لا يغير أي شيء في بقية المنافسة، نتمنى حظا سعيدا لفرنسا”، مؤكدا أن “هذه هي كرة القدم، وعلينا تقبلها”.

يذكر أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم احتجت بشدة، في رسالة وجهتها للهيئة المختصة، على التحكيم في مباراة المغرب وفرنسا، معبرة عن استغرابها في الوقت ذاته من عدم تنبيه غرفة الفار للحكم المكسيكي لأخطائه خلال المباراة.

وأكدت الجامعة، في بلاغ نشر على موقعها على الانترنيت، أنها “لن تتوانى في الدفاع عن حقوق منتخبنا مطالبة بالانصاف في اتخاذ الإجراءات اللازمة بشأن الظلم التحكيمي الذي مورس على المنتخب المغربي في مباراته ضد المنتخب الفرنسي، برسم نصف نهاية كأس العالم”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد