صادرات المغرب من السيارات تحلق عالياً و الوزير مزور يتحدث عن منافسة صينية هندية شرسة

0

زنقة 20 | جمال بورفيسي

اعتمد المغرب برنامجا لتوسيع وتطوير بنياته التحتية الصناعية بحلول عام 2028.

ويرتكز هذا البرنامج على الوصول إلى إقامة 136 منطقة صناعية، على مساحة13 ألف هكتار.

ويشمل هذا البرنامج الذي كشف عنه وزير الصناعة والتجارة رياض مزور، اليوم الثلاثاء، أمام اللجنة المختصة بمجلس النواب، بناء عشر مناطق جديدة للتسريع الصناعي مخصصة للاستثمارات الأجنبية المباشرة والتصدير، وخلق 12 منطقة صناعية عامة جديدة،، إضافة إلى تأهيل 68 منطقة، من ضمنها 31 منطقة ذات أولوية.

وعرفت السنة الجارية(2021)، تتبع ومواكبة أكثر من30 مشروع للبنيات التحتية الصناعية.

وتهم هذه المشاريع، على سبيل المثال، استكمال أشغال تطوير مدينة محمد السادس طنجة-تيك، والتوقيع في ماي2021على اتفاقية الشراكة المتعلقة بمشروع منطقة التسريع الصناعي ببوقنادل، وتوسيع المحطة الصناعية المندمجة بالمنطقة.

وتهم هذه المشاريع، كذلك، تتبع ومواكبة تثمين الشطر الأول المنجز من مجمع أكادير الصناعي المتكامل.

في السياق نفسه، كشفت المعطيات التي عرضها الوزير خلال تقديمه لمشروع ميزانية وزارة الصناعة والتجارة أن أغلب القطاعات الصناعية استعادت عافيتها بعدما تأثرت سلبا بنسب متفاوتة جراء انتشار جائحة كوفيد19.

فقد حققت الصادرات المغربية من السيارات، خلال الفترة ( يناير-شتنبر2021)، رقما قياسيا، إذ ارتفعت بنسبة104في المائة، مقارنة مع الفترة نفسها من سنة2019.
كما أن الصادرات من الفوسطاط ومشتقاته، ارتفعت بنسبة142في المائة.

وارتفعت الصادرات من صناعة الطائرات بنسبة87في المائة، وصناعة الكهرباء والإلكترونيك بنسبة129في المائة.

و حتى قطاع النسيج الذي كان ضمن القطاعات الأكثر تضررا بالأزمة الصحية ، فقد ارتفعت صادراته بنسبة94 في المائة.

وكشفت المعطيات ذاتها، أن المغرب نجح في استعادة ما يقارب من 98في المائة من مجموع مناصب العمل في القطاع الصناعي.

وفي الوقت الذي يعتبر المغرب رائدا في صناعة وتصدير السيارات على المستوى القاري، أكد رياض مزور أنه يتعين رفع تنافسية القطاع لتعزيز مكانته القارية، مشيرا إلى أن المغرب يواجه منافسة الصين والهند.

وشهدت السنة الجارية توقيع20 اتفاقية استثمارية ومذكرة تفاهم في قطاع السيارات باستثمارات اجمالية قدرها4.4 مليار درهم لتوفير14.635فرصة عمل.

كما تميزت السنة الجارية ببرامج اتفاقيات جديدة لتطوير منظومات مصنعي السيارات رونو وستيلا نتيس تتضمن أهدافه جديدة طويلة الأجل وتصنيع سيارات جديدة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد