وفاة “خطاف” أحرق نفسه أمام مركز الدرك بآيت عميرة

0

زنقة 20 | متابعة

توفي شخص يشتغل في النقل السري “خطاف”، أمس الخميس، متأثرا بحروق أصيب بها و ذلك بعدما أقدم قبل أيام على حرق نفسه أمام مركز الدرك الملكي بأيت اعميرة التابع لسرية اشتوكة أيت باها.

وحسب مصادر مطلعة ، فإن الشخص المذكور كان يشتغل “خطاف”، حيث حجزت المصالح الدركية سيارته التي لا تتوفر على الوثائق القانونية، ليتم إيداعها بالمحجز الجماعي.

وأضافت ذات المصادر بأن صاحب السيارة وهو من ذوي السوابق القضائية، حضر امام مركز الدرك الملكي بايت اعميرة، وقام بسكب البنزين على جسده وأشعل فيه النار، ليتدخل أحد الدركيين الذي قام رفقة زملائه بلفه بغطاء، وإنقاذه من موت محقق.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد