المتابعة القضائية تهدد أزيد من 30 رئيس جماعة

1

زنقة 20 . متابعة

كشفت مصادر جد موثوقة ان ازيد من 30 رئيس جماعة بمختلف اقاليم وجهات المملكة باتوا مهددين بالمتابعة القضائية إثر تجاوزات ضخمة ثبت تورطهم فيها.

وقالت هذه المصادر أيضا؛ ان تهما ثقيلة تنتظر هؤلاء الرؤساء إلى جانب عدد كبير من المنتخبين السابقين والحاليين.

نفس المصادر اوضحت كذلك ان منتخبين ورؤساء جماعات محلية ينتمون لمختلف الاحزاب السياسية قد اخلوا بالمساطر القانونية المتبعة وثبت انهم اختلسوا اموالا عامة في صفقات مشبوهة وذلك خلال ولايتهم السابقة.

ولم تستبعد هذه المصادر ان تستدعي وزارة الداخلية هؤلاء المتورطين للتحقيق معهم في اقرب الآجال مضيفة ان من بينهم أسماء لبرلمانيين ورؤساء جماعات حاليون.

واشارت المصادر نفسها إلى ان تقارير سوداء هي الآن مطروحة فوق طاولت وزير الداخلية قد افرجت عنها المغدفتشية العامة لوزارة الداخلية وفي معظمها تقارير تهم بالأساس اختلاس اموال وسوء التدبير منذ سنة 2015 إذ انها ظلت متوقفة إلى حين الإنتهاء من انتخابات شتنبر الماضية ةحتى لاتؤثر بشكل سلبي على مجريات الإنتخابات الماضية.

هذه المصادر اوردت ايضا ان رؤساء جماعات وبرلمانيون حاليون بالشمال والجنوب والشرق يتنظرهم التحقيق الشامل وذلك في إطار توجه اجهزة الداخلية إلى محاربة كل اشكال وانواع الفساد وكذا التلاعب بالمال العام دون احترام القانون.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد