أقارب لبن لادن يقضون بتحطّم طائرة سعودية خاصة في بريطانيا

0

زنقة 20 . وكالات

أعلنت السفارة السعودية في لندن في تغريدة على موقع «تويتر»، عبرت فيه عن تعازيها، ان افرادا من اسرة اسامة بن لادن هم بين ضحايا تحطم طائرة سعودية خاصة في بريطانيا.

وقتل اربعة اشخاص عندما تحطمت طائرة الركاب المسجلة في السعودية فوق معرض لبيع السيارات بالمزاد العلني في جنوب انكلترا أول من أمس، ما ادى الى اشتعال النيران فيها.

وأكدت الشرطة المحلية ان الطيار وثلاثة ركاب لقوا حتفهم عندما كانت الطائرة وهي من طراز «إمبراير فينوم 300» تحاول الهبوط في مطار بلاكبوش في هامشير، مضيفة انه لم يصب احد على الارض.

وفي رسالة قصيرة على حساب السفارة على «تويتر»، قدم السفير السعودي محمد بن نواف بن عبد العزيز تعازيه «لابناء المرحوم محمد بن لادن وأرحامهم في مطار بلاكبوش في بريطانيا في المصاب الجلل الذي منيت به اثر حادثة تحطم الطائرة المقلة لافراد الاسرة».

ولم تؤكد الرسالة هويات القتلى، الا أن «ايلاف» ذكرت في تقرير «ان الأشخاص الأربعة الذين قتلوا في حادث تحطم الطائرة السعودية الخاصة في مطار بلاكبوش قرب فارنبورو في مقاطعة هامبشاير البريطانية، هم: سناء محمد بن لادن، الأخت غير الشقيقة لزعيم تنظيم (القاعدة) الراحل، وزوجها الدكتور زهير هاشم، إضافة إلى والدتها رجاء هاشم، ثم قائد الطائرة، مازن عقيل الدعجة،وهو أردني الجنسية». واكدت السفارة ايضا انها تتابع مع السلطات البريطانية الحادث وتعمل على نقل الجثث لدفنهم في المملكة.

واظهرت مشاهد التلفزيون لحادث الجمعة تصاعد سحب من الدخان الاسود واشتعال العديد من السيارات في الباحة المكشوفة لشركة «بريتش كار اوكشنز»، حيث كانت السيارات متوقفة.

وحسب تصريحات شهود عيان لصحيفة «دايلي ميل» البريطانية، فقد تم سماع دوي كبير وفي شكل مستمر لمحركات الطائرة قبيل سقوطها المفاجئ. وأضافوا بأن الطائرة سقطت في شكل مأسوي، وهي تحاول الهبوط، لكنها تجاوزت سياج المطار للتحطم على منطقة المواقف.

وفي الرياض، اعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في بيان ان الطائرة مسجلة في المملكة وانها تعمل مع المحققين البريطانيين لتحديد اسباب الحادث.

وحسب الـ «بي بي سي»،كان الطائرة اقلعت من مطار مالبينسا في الشمال الإيطالي، متجهة بركابها إلى مطار بلاكبوش في جنوب إنكلترا (103 كيلومترات عن لندن)، وهو مخصص للطائرات الصغيرة، ويقع بجواره حقل تجاري، فيه مزادات لبيع السيارات البريطانية.

الطائرة، وهي طراز «إمبراير فينوم 300»، تسع 8 ركاب وسعرها 8 ملايين و500 ألف دولار تقريبا، هوت لسبب غير معروف للآن، عند محاولة طيارها الهبوط في المطار، وتحطمت في الثالثة بعد الظهر واشتعلت بالنار، حارقة معها ما بين 11 إلى 13 سيارة، من دون أن يتسبب سقوطها بمقتل أو جرح أحد على الأرض. وفي عدد الأمس، من صحيفة «التايمز» البريطانية، ونقلا عن شهود عيان آخرين، نقلوا إليها بدورهم ما سمعوه من أحد رجال الإطفاء الذين سارعوا لإخماد النيران المشتعلة في الطائرة وما جاورها من سيارات، أنهم «عثروا على جثتين خارج هيكل الطائرة، وثالثة داخله»، وفق تأكيدها.

وللتذكير، فإن هذه الفاجعة الجوية ليست الأولى في حياة عائلة بن لادن، بل الثالثة، فكبير العائلة نفسها، وهو محمد بن عوض بن لادن، الذي تزوج 22 مرة وأنجب أكثر من 55 ابنا، أبرزهم أسامة وسالم ويسلم ويحيى وعلي وسعد، قضى في 1967 بعمر 59 سنة حين كان في مروحية يتفقد أحد مشاريعه، فاصطدمت بجبل في الطائف، ومثله قضى في 1988 ابنه البكر سالم، الموصوف بأنه كان «مهووسا بالطيران».

وابنه اسامة بن لادن الزعيم السابق لتنظيم «القاعدة»، قتل في عملية للقوات الخاصة الاميركية في باكستان في 2011.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد