بنكيران : مرحلة المناصب و الإمتيازات وَلّتْ والعمل السياسي أمر به الله

0

زنقة 20 | الرباط

قال عبد الإله ابن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن حزبه تعرض لضربة قاسية و نزل من القمة إلى السفح في انتخابات الثامن من شتنبر 2021 التي وصفها بـ”المحطة المؤسفة”.

و حمل بنكيران، في الجلسة الافتتاحية لأشغال الدورة العادية للمجلس الوطني لحزبه، ببوزنيقة، قيادة الحزب جزءا من المسؤولية في التراجع الكبير للبيجيدي و خسارته للصدارة، وكذا من وصفهم بـ”الخصوم و المتدخلين في الإنتخابات”.

و ذكر أمين عام البيجيدي، أن نتائج الإنتخابات امتحان لحزب العدالة و التنمية، ليتأكد هل هو حزب الشعب كما ادعى في أول يوم، أم أنه حزب كأكثر الأحزاب استقر في ذهنه أن همه التواجد في المناصب و المواقع و ينال المكاسب و الأجور و الامتيازات و يستغل وجوده في مستويات السلطة ليحقق لأفراده و قيادته الثروة.

بنكيران، قال أن معظم إخوانه “ملتزمون بالقيم و الأسس التي بني عليها الحزب ، رغم أن مرحلة المناصب و الامتيازات ولت”، مؤكدا في نفس الوقت أنه يمكن أن تعود بمشيئة الله.

ذات المتحدث اعتبر أن البلاد في حاجة إلى حزبه ، مشيرا الى ان العمل السياسي أمر به الله تعالى.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد