جمال الدبوز عن مباراة المغرب و فرنسا : سيكون الأمر كما لو كان والدي يلعب ضد والدتي

0

زنقة 20 | الرباط

يعيش الفنانون و الكتاب المغاربة المولودين في فرنسا أو الحاملين للجنسية الفرنسية ، وضعا خاصا خلال مباراة مساء اليوم في نصف نهائي كأس العالم بين المغرب و فرنسا.

أحد هؤلاء هو الكوميدي جمال الدبوز ، الذي اختار تشجيع المنتخبين المغربي و الفرنسي في ربع النهائي بتغريدة نشرها على حسابه بتويتر قبل مباراة المغرب ضد البرتغال ، وفرنسا ضد إنجلترا.

وكتب الدبوز : “انتصاران لدخول التاريخ ديما مغرب و ALLEZ LES BLEUS”.

كما شارك الممثل الكوميدي على إنستغرام صورة له وهو جالس على أريكة ، إلى جانب لاعب باريس سان جيرمان أشرف حكيمي وزميله في الفريق وصديقه الحميم كيليان مبابي ،وعلق قائلاً: ” قلوب زرقاء و حمراء و خضراء.

و قبل الدور نصف النهائي ، قال الدبوز لقناة beIN Sports إنه سيكون حاضرا في المباراة ، معلقاً : “لا أعرف كيف أعيش هذه اللحظة بين فرنسا والمغرب ، سيكون الأمر كما لو كان والدي يلعب ضد والدتي .. مستحيل انها معضلة معقدة للغاية”.

من جهتها قالت الكاتبة المغربية الفرنسية ليلى سليماني ، أنها تتمنى فوز المغرب ليصل إلى النهائي ، لكن إذا فازت فرنسا فستكون سعيدة.

و ذكرت الكاتبة الحائزة على جائزة غونكور 2016 لصحيفة ليكيب الفرنسية :”مهما حدث فأنا سعيدة.. أنا فخور ببلدي المغرب و أتمنى أن يفوز ويذهب إلى النهائي لا يزال المغرب فريق قلبي ، لكنني سأكون سعيدًا إذا فازت فرنسا”.

من جهته قال الكوميدي المغربي الفرنسي جاد المالح لصحيفة لوباريزيان، أنه يتمنى أن يصل المنتخب المغربي إلى نهائي كأس العالم”.

وعن المنتخب الذي سيشجعه في النصف النهائي ، قال جاد المالح : “أحد الفريقين سوف يسعدني ، والآخر يمكن أن يجعلني أبكي. عندما يلعب المغرب ، فإن الجذور هي التي تتحدث ، فخر رؤية المغاربة يرفعون علم البلاد”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد