موراتينوس : العلاقات المغربية الإسبانية تسير في الطريق الصحيح

0

زنقة 20 . الرباط

أكد ميغيل أنخيل موراتينوس، وزير الخارجية الاسباني السابق، والممثل السامي للأمم المتحدة لتحالف الحضارات، أن المغرب واسبانيا يواصلان مسعاهما من أجل الطي النهائي لصفحة الأزمة الدبلوماسية التي اندلعت بين البلدين منذ شهر أبريل الماضي، على إثر استقبال اسبانيا لزعيم الجبهة الانفصالية(بوليساريو) فوق اراضيها بصفة غير قانونية وبهوية مزورة.

واعتبر موراتينوس، في تصريح حصري لجريدة Rue20 الإلكترونية في نسختها الاسبانية، على هامش انعقاد النسخة ال42 من موسم أصيلة الثقافي، أن العلاقات الثنائية بين البلدين تسير في الطريق الصحيح منذ الخطاب الملكي الذي ألقاه العاهل المغربي محمد السادس في شهر غشت الماضي بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب، والذي شكل منعطفا جديدا في مسار العلاقة الثنائية بين البلدين، حيث عبر جلالة الملك بصراحة ووضوح عن إرادة المغرب في تجاوز الخلافات وسوء الفهم ، و استئناف علاقاته الدبلوماسية مع إسبانيا وتعزيز روابط الصداقة والتعاون بينهما بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين.

وحول قضية الصحراء المغربية، واحتمال حدوث أي تغيير في موقف اسبانيا من النزاع المفتعل في الصحراء المغربية، قال موراتينوس إن اسبانيا تتبنى موقفاً مسؤولا وستواصل التشبث به.

وأكد المسؤول الأممي، على متن تصريحه، بأنه من الأهمية بمكان أن يشتغل الطرفان في أفق التوصل إلى حل سياسي متفاوض بشأنه في إطار الأمم المتحدة، بما يراعي مصلحة المغرب.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد