برلماني عن الـPJD يدافع عن فقيه “الزلزال و ريافة” ويهاجم “التوفيق”

0

زنقة 20 . فضيل التهامي

هاجم “عبد الصمد الإدريسي” البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية “أحمد التوفيق” ، وذلك بعد قرار توقيف خطيب مسجد حمزة بن عبد المطلب بحي سيدي موسى بمدينة سلا، الشيخ “يحيى المدغري” الذي ربط ما أسماه بـ “معاصي ريافة” بالهزات الأرضية التي شهدتها مدن الحسيمة والناظور مؤخراً.

وقال البرلماني في تدوينة له على صفحتة بالفايسبوك،”لا أظن أن وزير الأوقاف له حجة ولا تعليل مقنع على توقيف خطيب سلا.. كما لا أظن التوقيفات المتتالية الذي يتخذها في حق عديد من الخطباء والقيمين الدينين مبنية على أسس قانونية متينة”.

id

وأضاف الإدريسي في تدوينته “أن المجال الديني محفوظ بمقتضى الدستور للملك وأي قرار وزاري أو إداري فيه يجب أن يكون محصنا قانونا من حيث شرعيته ومشروعيته.. غير مشوب بهوى مسؤول أو ضغينة سياسي حاقد أو ضغط إعلام”.

وأردف عضو منتدى الكرامة لحقوق الإنسان أن “العشرات من قرارات العزل بسبب إما مندوب حاقد مؤدلج أو بسبب وشاية كاذبة أو تقرير غلط ..بين عشية وضحاها يجد الخطيب أو الإمام أو القيم الديني نفسه في الشارع… انه نموذج احترام الحقوق والضمانات عند وزارة الأوقاف… التربية بالحال. الإشكال هو أن القضاء الإداري لا يعتبرها قرارات إدارية قابلة الطعن …”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد