فضيحة “تسريبات التقاعد” تصل وزير العدل و دفاع الصحفيين يطالب بمحاكمة بنشماش !

0

زنقة 20 | الرباط

وجهت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ، بمجلس المستشارين سؤالاً آنياً إلى وزير العدل حول ملابسات تسريب أشرطة “سرية” عن جلسة الإستماع إلى عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة السابق أمام لجنة تقصي الحقائق حول التقاعد ، لكن الوزير رفض الجواب بحكم أن النيابة العامة مستقلة.

الكونفدرالية تشبثت بطرح السؤال على الحكومة و ينتظر أن يبرمج في جلسة الثلاثاء المقبل ، و ذلك بعد تفجر فضيحة “تسريب جلسة المسائلة للشرطة القضائية”.

و تواصلت الأربعاء بالمحكمة الابتدائية في الرباط، محاكمة 4 صحافيين و مستشار برلماني على خلفية نشر معطيات تتعلق بلجنة تقصي الحقائق حول صناديق التقاعد، بناء على شكاية من حكيم بنشماش، رئيس مجلس المستشارين.

محمد أحداد الصحافي بجريدة “المساء”، بصفته أحد المتابعين في الملف،نقل في تدوينة على حسابه الفيسبوكي أن ” المفاجأة الكبيرة التي حدثت اليوم وهي أن رئيسة الجلسة قالت إن رئيس لجنة تقصي الحقائق بأمر من رئيس مجلس المستشارين حكيم بنشماس الملحق بحزب أخنوش سلم أقراص بالصوت والصورة لأشغال لجان تقصي الحقائق”.

و أضاف على متن تدوينة فايسبوكية : ” بمعنى آخر أن الجلسة التي حضر إليها ابن كيران صورت وسلمت للفرقة الوطنية للشرطة القضائية وهو الأمر الذي أغضب محامي الدفاع الذين طالبوا النيابة العامة بمحاكمة بنشماس بإفشاء أسرار السلطة التشريعية بالصوت والصورة وقد أرجأت المحكمة البث في استدعاء عزيز بنعزوز وعرض الأشرطة..موعدنا جلسة 27 فبراير التي سيترافع فيها الدفاع للمرة الأخيرة”.

و في تدوينة أخرى كتب يقول : ” فضيحة حقيقية..رئيس مقاطعة يعقوب المنصور السابق حكيم بنشماس متهم بتسريب جلسات مصورة للبرلمانيين ورئيس الحكومة السابق عبد الإله بنكيران دون إذن قانوني.”

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد