صورة : “رمية تماس” تُحول كاسياس إلى أضحوكة!

0

زنقة 20 . وكالات

شهدت المباراة التي جمعت بين فريقي ريال مدريد الإسباني ويوفنتوس الإيطالي، على ملعب “سانتياجو بيرنابيو” مساء الأربعاء، ضمن منافسات نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، لقطة طريفة كان بطلها حارس مرمى النادي الملكي، إيكر كاسياس، الذي أثبت أنه لا يُجيد تنفيذ رمية التماس.

وحاول حامي عرين النادي الملكي أن يتكفل بمهمة تنفيذ رمية التماس، عوضاً عن زميله والظهير الأيسر لنادي العاصمة الإسبانية، مارسيلو فييرا دا سيلفا، في الدقائق الأخيرة من المباراة التي فرض فيها التعادل الإيجابي بنتيجة هدف لكل فريق نفسه، ليصعد فريق السيدة العجوز إلى نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا.

لكن “كاسياس” أخطأ في تنفيذ رمية التماس، بعد أن لعبها بشكل بدائي، ليقوم حكم المباراة، السويدي جوناس إريكسون، بتحويل الرمية لصالح فريق السيدة العجوز، ليتحوّل قائد نادي العاصمة الإسبانية إلى مادة دسمة للتهكم والسخرية في وسائل الإعلام العالمية، التي سخرت منه بعدما أثبت أنه لا يُجيد تنفيذ رمية التماس.

وعبّرت اللقطة، التي ظهر فيها الحارس البالغ من العمر 33 عاماً وهو يفشل في تنفيذ رمية التماس، عن الحالة النفسية السيئة التي عاشها لاعبو النادي الملكي في المباراة التي تأهل على إثرها فريق اليوفي إلى المباراة النهائية لبطولة دوري الأبطال، ليُصبح أول نادٍ إيطالي يصعد لنهائي البطولة منذ فوز إنتر ميلان باللقب عام 2010.

كما وجدت صحيفة “الموندوديبوريتفو” الكتالونية الأمر فرصة للسخرية من حارس الفريق الملكي، بعدما نشرت اللقطة في موقعها الرسمي، وقالت إنه فشل جديد للحارس كاسياس.

Capture

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد