السلطات الاسبانية تعتقل مغربي تزوج باسبانية و مغربية

0

زنقة 20 . متابعة

نقلت صحف اسبانية اليوم الخميس، أن السلطات الاسبانية اعتقلت مغربياً مقيماً بالديار الاسبانية، بعد زواجه للمرة الثانية.

و ياتي اعتقال المغربي، المتزوج أصلاً من اسبانية، قبل أن يقوم بالزواج بمغربية وتسجيل عقد زواجه لدى القنصلية المغربية بمدينة مورسيا.

و يُعتبر الزواج للمرة الثانية باسبانيا جريمة، يُعاقب عليها القانون.

وجرى اعتقال المواطن المغربي، 39 سنة، من قبل أمن منطقة مولينا سيغورا، بمدينة مورسيا، في 27 من أبريل المنصرم، بعد اتهامه من لدن زوجته الإسبانية بالزواج عليها من أخرى مغربية.

وكان المواطن المغربي قد تزوج في عام 2000 من مواطنة إسبانية قبل ان يردف ذلك بزواج ثان من مغربية في 2006، وهو الزواج المدون في سجلات القنصلية العامة للمغرب في مدينة فالنسيا الإسبانية.

وأسفر التحقيق مع المعتقل على اعترافات حول عمده إلى الزواج من امرأتين في إسبانيا ضمانا لإنجاز وثائق الإقامة في البلد الأوربي وهو ما تأتى له غير أنه ظل جامعا بين مغربية وإسبانية بلغت عنه ليتم اعتقاله بسبب التعدد.

وإذ يحظر القانون الإسباني تعد الزوجات، فقد سبق لمحكمة إسبانية أن أوقعت حكما على مواطن مغربي وزوجته الجزائرية بالحبس 6 أشهر موقوفة التنفيذ بعد إدانة الأول بتهمة تعدد الزوجات.

واعتبرت المحكمة الواقعة بمدينة بامبلونا التابعة لمقاطعة نافارا، أن المهاجر المغربي البالغ من العمر 44 عاما خرق القانون الإسباني الذي يمنع تعدد الزوجات.

وكان المواطن المغربي قد قدم وثائق للسلطات الإسبانية تثبت أنه عازب، من أجل الزواج بجزائرية، قبل أن يتبين أنه متزوج بمغربية سنة 2011.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد