‘بان كيمون’ يتراجع عن إدراج المغرب ضمن منتهكي حقوق الأطفال في اليمن

0

زنقة 20 . وكالات

انتقدت اليوم منظمات ناشطة في مجال حقوق الإنسان قرار الأمم المتحدة رفع التحالف، الذي تقوده السعودية في اليمن، من قائمتها السوداء للدول والجماعات المسلحة التي تنتهك حقوق الأطفال خلال النزاعات.

واتهمت منظمة العفو الدولية الأمم المتحدة بممارسة “مداهنة مخزية” بعد القرار الأخير، بينما قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن المنظمة الدولية “رضخت لضغوط السعودية”.

ويعاني اليمن من فوضى سياسية وأمنية بسبب القتال الدائر بين الحوثيين وأنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح، من جانب، والقوات الموالية للرئيس المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي، من جانب آخر.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا يشن غارات على خصوم هادي منذ مارس2015 بعدما سيطر الحوثيون على العاصمة صنعاء ومناطق أخرى في اليمن.

وكانت الأمم المتحدة قد أصدرت تقريرا بعنوان “الأطفال والصراع المسلح” الخميس الماضي اتهمت فيه التحالف، بقيادة السعودية، بالمسؤولية عن 60 في المئة من الوفيات والإصابات بين الأطفال في اليمن العام الماضي.

ووفقا للتقرير، يعد التحالف مسؤولا عن مقتل 510 أطفال وإصابة 667 آخرين إضافة إلى نصف عدد الهجمات على المدارس والمستشفيات في اليمن.

وتقدمت السعودية باحتجاج شديد ضد التقرير معربة عن خيبة أملها لما جاء فيه ووصفته بأنه “مبني على معلومات غير دقيقة وغير كاملة”.

وقررت الأمم المتحدة أمس رفع التحالف من القائمة السوداء انتظارا لمراجعة مشتركة يجريها الطرفان بشأن حالات القتل والإصابة التي ذكرت في تقرير للمنظمة الدولية الأسبوع الماضي.

وقالت الأمم المتحدة إن قرارها مؤقت حتى تتم مراجعة الاتهامات التي وردت في تقريرها.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد