بنكيران يعطي الدروس للدولة في الانتخابات بينما يرفض عقد مؤتمر حزبه

0

زنقة 20 ا الرباط

ذكرت مصادر متطابقة، أن عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية يتلكأ في مناقشة توقيت تنظيم المؤتمر العادي لحزبه، وذلك بعد أن انتخب في مؤتمر استثنائي الشهر الماضي.

وأوضحت المصادر، أن عددا من القيادات أصبحت تطالب بتحديد توقيت المؤتمر العادي للحزب رغم إصرار بنكيران بعدم عقده، وذلك ماجاء على لسانه في دورة المجلس الوطني الأخيرة ببوزنيقة، الأسبوع الماضي.

وكان بنكيران قد قال “إنه لن يحدد تاريخ المؤتمر الوطني إلا إذا فشل في مهمته؛ حيث سيعقد المؤتمر من أجل مغادرة الحزب، أو حين يتبين أنه نجح في إعادة الروح للحزب بعد نكسة الانتخابات، مشددا على أنه إذا تبين أننا صححنا أوضاع الحزب فسنعقد مؤتمرا”.

تصريحات بنكيران داخل دورة المجلس الوطني لم ترق لعدد من القيادات خصوصا المحسوبة على تيار العثماني التي قاطعت الدورة، حيث اعتبر بعضهم أن انعقاد دورة المجلس الوطني غير شرعية إذ غاب عنها حولي 40 في المائة من الأعضاء، غالبيتهم يطالبون بعقد المؤتمر العادي لتجديد هياكل الحزب، وفق ماينص عليه القانون التنظيمي للأحزاب.

وأكدت المصادر، أنه لايحق لبنكيران إعطاء الدروس للدولة في الانتخابات، بينما هو يرفض عقد مؤتمر حزبه.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد