إعلان مراكش لحقوق الأقليات يدعو إلى المساواة بين البشر والتصدي لازدراء الأديان

0

زنقة 20 . فضيل التهامي

أصدرت أزيد من 280 شخصية من ممثلي الدول الإسلامية والطوائف الدينية عبر العالم “إعلان مراكش لحقوق الأقليات الدينية في العالم الإسلامي”و الذي دعا إلى المساواة بين جميع البشر بغض النظر عن الدين و الانتماء ، وذلك في اختتام مؤتمر “حقوق الأقليات الدينية في الدول الإسلامية” الذي نظمه منتدى تعزيز السلم في المجتمعات الإسلامية اليوم الأربعاء بمراكش بشراكة مع المملكة المغربية .

وقال وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق خلال تلاوته الإعلان إن “الله رغب في الإحسان إلى الإنسانية جمعاء وإلى البر بالآخرين، وأن الشريعة الإسلامية حريصة على الوفاء لكل المواثيق الدولية التي تدعم السلم بين بني البشر”.

ودعا الإعلان علماء المسلمين إلى تأصيل مفهوم المواطنة لاستيعاب كل الأقليات، والمؤسسات العلمية و القيام بمراجعات شجاعة للمناهج الدراسية للتصدي للثقافة المأزومة التي تغذي الفتن والحروب .

و شدد الإعلان على ضرورة تأسيس تيار مجتمعي عريض لإنصاف الأقليات والطوائف الدينية وإعادة إحياء التعايش المشترك والتصدي لازدراء الأديان وكل خطابات التحريض على الكراهية والعنصرية.

وختم الإعلان تأكيده على أن هناك سياقات خاصة بأحكام شرعية جزئية، وهو ما يفترض تكييف الأحكام ووضع كل مفهوم في مكانه، والوعي بأن المحرّمات في الشريعة قصدها درء المفاسد، وأن بعض التعاملات كانت في سياق تاريخي مختلف عن السياق الراهن مبرزا أنه لا يجوز توظيف الدين في تبرير النيل من الأقليات في المجتمعات الإسلامية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد