القاهرة ترفض وساطة قطَرية للحوار مع جماعة “الإخوان المسلمين”

0

زنقة 20 . الأناضول

قالت وزارة الخارجية المصرية، اليوم السبت، إنه ليس هناك مجال للتفاوض أو القبول بوساطة خارجية للحوار مع تنظيم الإخوان المسلمين، وذلك ردا على تصريحات قطرية تعرب عن استعدادها لإجراء تلك الوساطة.

وكان وزير الخارجية القطري، خالد العطية قد قال في حوار تلفزيوني الخميس الماضي، إن بلاده لا تعتبر الإخوان جماعة إرهابية، معربا عن استعداد بلاده للقيام بدور الوسيط بين النظام المصري وجماعة الإخوان المسلمين لتحقيق الاستقرار في مصر.

وبحسب بيان صدر مساء اليوم السبت، عن الخارجية المصرية، رفض المتحدث باسم الخارجية أحمد أبو زيد تصريحات وزير خارجية قطر “بشأن تقييم بلاده لتنظيم الإخوان، واستعدادها للوساطة بين الحكومة المصرية والتنظيم”.

واعتبر المتحدث المصري، أن تصريحات وزير الخارجية القطري “غير مقبولة”، مضيفا أنه “ليس هناك مجال للتفاوض أو القبول بوساطة خارجية للحوار مع تنظيم الإخوان”، الذي وصفه بـ”الإرهابي”.

ومنذ أطاح الجيش بمحمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا في مصر، يوم 3 يوليو/ تموز 2013، تتهم السلطات الحالية قيادات الجماعة وأفرادها بـ”التحريض على العنف والإرهاب”، فيما تقول جماعة الإخوان إن نهجها سلمي في الاحتجاج على ما تعتبره “انقلابا عسكريا” على مرسي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد