الأموي يحمٌل الحكومة مسؤولية ما آلت إليه أوضاع الطبقة العاملة

0

زنقة 20 . الرباط

حمل نوبير الأموي، الكاتب العام للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، مسؤولية ما آلت إليه أوضاع الطبقة العاملة المغربية، وعموم الكادحين، من تردي وتدهور في قدرتها الشرائية، إلى الحكومة، مستنكراً بشدة، الحيف والظلم الاجتماعي المسلط على كافة العاملين بمختلف وحدات الإنتاج، ومؤسسات الشغل بقطاعيها العام أو الخاص.

وأدان الكاتب العام لـ ك.د.ش، في كلمته التوجيهية أمام أعضاء المجلس الوطني الكونفدرالي، المنعقد في دورة استثنائية صباح يوم (السبت 20 يونيو) بالمقر المركزي للنقابة بالدارالبيضاء، سياسة إغلاق المقاولات والطرد والتسريح الجماعي للعمال، وظروف العمل الحاطة بالكرامة، وعدم احترام قانون الشغل من قبل عدد من المشغلين.

وبلغة قوية ومسؤولة تحمل الكثير من الرسائل، وجه نوبير الأموي، انتقادا شديد اللهجة إلى الحكومة في مجال تدبير الشأن العام، وتدبير الملف الاجتماعي، وما شاب عملية الانتخابات المهنية من تجاوزات، تستهدف في تقديره، الكونفدرالية لديمقراطية للشغل، مؤكدا في هذا السياق، على أن التدخلات التي اعتادتها الكونفدرالية، منذ زمن التأسيس والتي لم تنل من صمودها وحضورها الوازن في المشهد الاجتماعي، على مدى المراحل والمحطات التاريخية، يقول الأموي، هي ذات الإرادة والصمود والثقافة الحاضرة اليوم والسائدة بقوة وسط صفوف كافة الكونفدراليات والكونفدراليين، واستدل على ذلك بالنتائج التي حققتها المركزية في الانتخابات الأخيرة سواء على مستوى القطاع العام أو الخاص، واصفا إياها بـ “الايجابية”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد