شبيبة ‘بنكيران’ تعلن الحرب على ‘دوزيم’ باحتجاجات أمام مقراتها الجهوية و’أفتاتي’ يختفي

0

زنقة 20 . الرياط
اختفى ‘عبد العزيز أفتاتي’ من التواجد ضمن وقفة احتجاجية لشبيبة حزب ‘العدالة والتنمية’ بمدينة وجدة، أمس الجمعة على للقناة الثانية بسبب بث سهرة ‘جنيفير’ الشهيرة.
و على غير عادته، ففد تخلف ‘أفتاتي’ بعدما أصدر ‘بنكيران’ قرار تجميد عضويته بالحزب بعد اتصال أجراه الملك مع رئيس الحكومة، حسب ‘الصباح’.
و تساءل أعضاء شبيبة ‘البيجيدي’ عن غياب البرلماني المثير للجدل، عبد العزيز أفتاتي عن الوقفة الإحتجاجية التي نظمتها الكتابة الإقليمية لشبيبة العدالة والتنمية، ومنظمة التجديد الطلابي، مساء أمس الجمعة بساحة 16 غشت بمدينة وجدة احتجاجاً على القناة الثانية و مهرجان موازين.
ويأكادير، رفع المحتجون، شعارات مطالبة برحيل مسؤولي القناة الثانية متهمين اياهم بارتكاب ‘جريمة أخلاقية’ في حق المغاربة.
وردد محتجو شبيبة ‘العدالة والتنمية’ أول أمس الخميس أماما مقر ‘دوزيم’، مطالب رحيل ‘سليم الشيخ’ و ‘سميرة سيطايل’ موجهين اليهما أصابع الاتهام بالوقوف وراء نقل حفل جنيفير لوبيز، الجمعة الماضي، في سهرتها ضمن مهرجان موازين، والتي كانت فيه شبه عارية، وهو ما اعتبرته شبيبة البيجيدي عرضًا مسيئًا لقيم وأخلاق المغاربة ومخلًا بالحياء العام، والدين الإسلامي .
وتستعد شبيبة نفس الحزب بطنجة للخروج في وقفة احتجاجية أمام مقر القناة الثانية بعاصمة البوغار، فيما يبدو أنها معركة لن تنتهي قريباً، حيث علم موقع زنقة 20 أن حزب ‘العدالة والتنمية مصمم وزراءه على ملاطعة القناة الثانية لغاية ايجاد لخل للفضيحة التي كشفت وعرت ضعف الحكومة أمام موظفين تحت وصايتها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد