العثماني متمسك باستوزار استقلاليين و تنصيب الحكومة في الأسبوع الأول من أبريل

0

زنقة 20 . الرباط

قالت مصادر مقربة من دائرة المشاورات الحكومية أن رئيس الحكومة المكلف “سعد الدين العثماني” عازم على إشراك استقلاليين في الحكومة المقبلة بدون أن يكون حزب “الميزان” ضمن الأغلبية الحكومية.

و أضافت ذات المصادر أن رئيس الحكومة السابق “بنكيران” فرض على العثماني إشراك استقلاليين في حكومته و ذلك رداً لبعض الجميل بعد سقوطه من حسابات الحكومة بسبب الأمين العام الحالي “حميد شباط”.

بنكيران كان قد اقترح على لجنة حزب الإستقلال التفاوضية إبان فترة تكليفه بتشكيل الحكومة باستوزار أسماء استقلالية دونما دخول الحزب رسمياً للحكومة إلا أن “شباط” رفض ذلك بشكل قطعي.

من جهة أخرى قالت مصادر مطلعة أن العثماني و باقي زعماء الأغلبية يتواصلون يومياً لوضع آخر اللمسات على الأغلبية الحكومية و خاصةً إنهاء تفاصيل البرنامج الحكومي الذي سيعرض للتصويت أمام البرلمان.

و أضافت ذات المصادر أن العثماني فضل الإبتعاد عن الكاميرات للتباحث و التشاور مع قادة الأحزاب المشكلة للأغلبية الحكومية وهي 5 أحزاب للتوصل إلى اتفاقات تهم الحقائب الوزارية و برنامج العمل و كذا المقترحات المختلفة لهيكلة الحكومة التي من المنتظر ألا تتجاوز الـ30 وزيراً.

مصدر مقرب من دائرة المشاورات قال لـ”الأخبار” إن حكومة العثماني يرتقب أن يتم تنصيبها من طرف الملك في الأسبوع الأول من شهر أبريل القادم بعد عودة الملك من الأردن حيث سيشارك في القمة العربية بعد غياب دام 12 سنة و كذا عودة “وزراء” موجودين في الحكومة الجديدة من مهامهم الديبلوماسية في إفريقيا و دول عربية .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد