هجوم البرلمان البريطاني : 4 قتلى و إصابة 20 آخرين و الفاعل جامايكي مسلم

0

زنقة 20 . وكالات

أفادت مصادر إعلام بريطانية بإرتفاع عدد القتلى إلى 4 أشخاص بينهم شرطي، وإصابة 20 آخرين بجروح بعضها خطيرة، خلال هجوم وقع قرب مقر البرلمان البريطاني في العاصمة لندن، الأربعاء، بريطانيا.

وقال مسؤول مكافحة الإرهاب في الشرطة البريطانية، إن عملية أمنية لا تزال جارية قرب موقع الهجوم، الذي “نفذه شخص واحد” حسب تصريحاته.

من جهة أخرى نشرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية أول صور يعتقد أنها لمنفذ هجوم البرلمان البريطاني حيث يظهر في الصورة مستلقيا على نقالة قبل نقله إلى المروحية إلى المستشفى لإسعافه وحوله عدد من رجال الشرطة كما تظهر الصورة وجه الشخص من بعيد كما تظهر لحيته في الصورة أيضا.

هذا و اعلنت شرطة اسكوتلنديارد ان ستة اشخاص اعتقلوا امس في لندن وضواحيها في اطار عملية لمكافحة الارهاب.

وقال متحدث باسم الشرطة ل «إنه يشتبه في قيام الرجال الستة بالتحريض على ارتكاب اعمال ارهابية في الخارج وبتمويل الارهاب».

واضاف «تم اعتقالهم هذا الصباح في خمس مناطق في لندن ولوتون» (شمال العاصمة) مشيرا الى ان «عددا من المداهمات مستمرة».

و اوضحت الشرطة ان هذه الاعتقالات تدخل في اطار «تحقيق معقد طويل الامد» وقالت متحدثة باسم اسكوتلنديارد ان الستة ومن بينهم ابو عز الدين الذي شاهده الملايين على التلفزيون يجادل وزير الداخلية البريطاني جون ريد خلال اجتماع عام العام الماضي اعتقلوا بموجب قانون الارهاب لعام 2000.

ويعتبر ابو عز الاسلامي الجامايكي الاصل خليفة عمر بكري الاسلامي السوري الذي سافر من لندن عقب هجمات لندن يوليو (تموز) 2005، في قيادة حركة «المهاجرون الاصولية».

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد