مصدر : بوستة و عباس الفاسي أشرا على بلاغ الإستقلال ضد الخارجية

0

زنقة 20 . الرباط

قالت مصادر مطلعة أن البلاغ الذي أصدره حزب الإستقلال أمس الإثنين و الذي جاء كرد سريع على بلاغ لوزارة الخارجية الذي وبخت فيه الأمين العام للحزب “شباط” أشر عليه كل من الأمينين العامين السابقين لحزب “الميزان” محمد بوستة و عباس الفاسي.

بلاغ الحزب الذي جاء شديد اللهجة تم نشره ساعات قليلة على بلاغ الخارجية و جاء بعد زيارات سريعة و مستعجلة قامت بها اللجنة التنفيذية للحزب بقيادة شباط لكل من بيت “محمد بوستة” و “عباس الفاسي” لاطلاعهما على البلاغ الذي صدر رداً على الخارجية.

hamm  hkk

بلاغ الإستقلال قال إن ‘وزارة الخارجية ليس من مهامها تقييم وتصنيف مواقف وقرارات الأحزاب السياسية، كما أنها مطالبة بالتوفر على قدر كبير من الكياسة و اللباقة في إختيار العبارات التي تصوغ بها بياناتها، و أن حزب الاستقلال يرفض التطاول عليه وعلى أمينه العام، كما يرفض تلقي دروس في الوطنية من وزير الخارجية’.

و أضاف البلاغ الذي جاء مباشرة بعد لقاء ‘بنكيران’ و ‘أخنوش’ أمس الاثنين للاسراع بتشكيل الحكومة، أنه ‘يجدد التأكيد على قراره المشاركة في الحكومة المقبلة’.

abas  bs

و رداً على بلاغ وزارة ‘مزوار’ الشديد اللهجة، عبر حزب ‘الاستقلال’ عن ‘أسفه الشديد لما صدر عن وزير الخارجية المغربي من بلاغ يجعل موضوع الوحدة الترابية موضوع “بوليميك”، ويشكك في وطنية الأمين العام للحزب حميد شباط، وتزامن ذلك البلاغ مع بلاغ آخر صادر عن “الحكومة الصحراوية” الوهمية’.

و اضاف بلاغ حزب الاستقلال أنه يرفض بمسؤولية ووطنية أن ينجر إلى هذا المستوى من السجال غير المسؤول، ويعيد التأكيد أن الأمين العام يتحدث بإسم كافة الإستقلاليات و الإستقلاليين، و أنه عندما تحدث عن موريتانيا والمغرب، تحدث عن سياق تاريخي لا علاقة له بالحاضر، وهو عندما يتحدث في هذا الموضوع، فإنه يفعل ذلك عن معرفة دقيقة بالموضوع.

وكان حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال قد قال السبت “إن الانفصال الذي وقع عام 1959 خلق مشاكل للمغرب، ومن ذلك تأسيس دولة موريتانيا، رغم أن هذه الأراضي تبقى مغربية، وأن كل المؤرخين يؤكدون على ذلك”، لافتًا إلى أن حزب الاستقلال آمن بأن حدود المغرب تمتد من “سبتة المحتلة إلى نهر السنغال”.

وذهب شباط أبعد من ذلك بالتأكيد على أن استقلال بلاده الذي وقعته مع فرنسا وإسبانيا لم يكن كاملا، مشيرا إلى أن عدة مناطق مغربية بقيت محتلة ذكر من بينها تندروف وكولومب بشار والقنادسة، الواقعة حاليا تحت السيادة الجزائرية، مشددا على أن حزبه يعتبر أن حدود المغرب تمتد من “سبتة المحتلة إلى نهر السنغال”.

واتهم شباط في حديثه موريتانيا بتسهيل وصول جبهة البوليساريو إلى منطقة “الكركرات” القريبة من الحدود الموريتانية الشمالية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد