جامعة التعليم تطالب بمعاقبة المسؤولين عن فاجعة حريق الحي الجامعي بوجدة

0

زنقة20 ا الرباط

دعت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي فرع وجدة، إلى ربط المسؤولية بالمحاسبة في حادث حريق الحي الجامعي بوجدة، الذي وأودى بحياة طالبين اثنين، فيما أصيب أزيد من 24 شخصا بكسور وحروق متفاوتة الخطورة.

وطالبت النقابة، بـترتيب العقوبات الملائمة صونا لحقوق الطلبة والموظفين، بما ينسجم ومبدأ عدم الإفلات من العقاب، سيما في ما يتعلّق بالأفرشة المستبدلة التي ساهمت في تسعير ألسنة اللهب، والتي تم نقلها بعد الحادث”.

ودعت النقابة إلى كشف الحقيقة الكاملة في ما يتصل بأسباب الحريق وتدابير السلامة والإنقاذ والتدخل السريع وشروط العلاج بالمستشفيات المحلية، باعتبارها من الحقوق الأولية للطلبة والمواطنين على حد سواء، مع الكشف الفوري عن نتائج التقصي المفترض بخصوص القطع العشوائي لأشجار ‎الحي الجامعي.

واعتبرت النقابة أن فاجعة الحي الجامعي “عنوانا صارخا للتدبير المزاجي والفوضى العارمة السائدة بمرافق وفضاءات الحي الجامعي بوجدة، الذي كان موضوع تنبيه واحتجاج الطلبة في المراحل السابقة”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد