شكوك تلاحق عملية تمرير “كازا ايفنت” لصفقة بيع تذاكر تشامبيانس ليغ

0

زنقة20ا الدارالبيضاء

طالب أنصار نادي الوداد البيضاوي ونادي الرجاء، من مجلس مدينة الدار البيضاء والسلطات المختصة بفتح تحقيق حول تمرير شركة “كزا إيفنت” لصفقة بيع تذاكر مبارتي الوداد والرجاء بشكل تقليدي في نقط بيع تابعة لوكالة خاصة للتسهيلات، والتي أدت إلى فوضى واندلاع مناوشات بين الجماهير، الأمر الذي اضطر الأمن للتدخل لتنظيم عملية البيع.

واعتبرت الجماهير الرياضية في تعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي، أن اعتماد الشركة على وسيط (وكالة) لبيع التذاكر بشكل تقليدي بعد أن اعتمد في وقت سابق على بيعها على الأنترنيت؛ يثير الشكوك ويطرح علامات استفهام حول المغزى من منح وكالة خاصة لصفقة بيع التذاكر.

وكتب أحد المعلقين “والله إلى حشومة ناس كتقطع من agence ب 70درهم زايدين فيها 20درهم من عندهم وناس كتفرج عيب وعار نوصلوا لهاد المستوى”، فيما أظهرت صور تحول بعض المنازل لنقط بيع تابعة للوكالة.

وكتب آخر “الفوضى لغادي تكون نهار الماتش لن يكون لها مثيل بسببها شركة كزا ايفنت”، فيما كتب آخر أن التذاكر وصلت إلى مبالغ مرتفعة غير تلك التي طرحت بها حيث وصلت إلى 180 درهم للتذكرة عوض 50 درهم”.

وطالب المحتجون من نبيلة ارميلي عمدة المدينة بفتح تحقيق مع الشركة ومعرفة دوافعها من طرح التذاكر بشكل تقليدي، مع بإيفاد لجنة افتحاص للشركة التي تعتبر قانونيا تابعة للمجلس الجماعي ومعرفة مايطبخ بداخلها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد