وصلت إلى 76 %.. لقجع يقترح حلول خفض المديونية

0

زنقة 20 | عبد الرحيم المسكاوي

قال فوزي لقجع، الوزير المنتدب لدى وزيرة الاقتصاد المالية المكلف بالميزانية، أن المديونية في المغرب وصلت إلى 76 في المائة من الناتج الداخلي الخام، مشيرا إلى أن هذا الرقم سينخفض بفضل الاستثمارات التي جاء بها مشروع قانون مالية 2022.

وأوضح لقجع خلال رده على أسئلة البرلمانيين في اجتماع لجنة المالية حول مشروع قانون المالية 2022، اليوم الجمعة، أن ارتفاع رقم المديونية بهذا الشكل يعزو إلى حجم الميزانية المرصودة للمؤسسات العمومية مقابل ضعف الاستثمار بها.

وكشف لقجع، أن الدول تلجأ للدين من أجل الاستثمار المنتج وخلق فرص الشغل وهذا أمر مستحب، أما جلب الدين من أجل الإنفاق هذا أمر خاطئ ولن يفيد في شئ، مشددا على أن “المديونية لاتستحمل المزايدة بل يجب مناقشة الاستثمار وضخ الإمكانيات في بعض المؤسسات كالمؤسسات الأمنية”.

لقجع ذكر أن المديونية يتحكم فيها العجز التجاري والنمو ، مشيرا الى أن خفضها متعلق اساسا بدمج الدين العمومي.

و قال لقجع أن المؤسسات و الشركات العمومية لا تواجه فقط إلا الديون بل لها استثمارات تدر ارباحا.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد