ساعة في الجحيم مع ONCF : قطار بدون سائق ‘يهرب’ بمسافرين في الاتجاه المعاكس بالقنيطرة

4

زنقة 20 . الرباط

عاين موقع زنقة 20 صبيحة اليوم الاثنين، مشهداً غريباً، لقطار “ONCF”، وهو “يهرب” بدون أي سائق في الاتجاه المعاكس وعلى متنه مئات المسافرين.

وحكى مسافرون ممن كانوا على متن القطار لموقع زنقة 20 أنهم قضوا ساعة في الجحيم على متن قطار يربط بين محطة القنيطرة المدينة والدارالبيضاء الميناء، صبيحة اليوم الاثنين حوالي الساعة التاسعة و15 دقيقة.

وبينما كان المسافرون ينتظرون اقلاعه باتجاه الدارالبيضاء، تفاجؤوا بسيره في اتجاه فاس، دون توقف لغاية محطة سيدي يحيى الغرب، على بعد كلمترات من القنيطرة.

الخطير في الأمر أن القطار لم يكن يتواجد على متنه أي سائق، بل انحدر فقط حسب المسافرين، قبل أن يهرع موظفو الشركة بسيارات خاصة لنقل المسافرين من محطة سدي يحى في مشهد مخيف.

و أثار المنظر هلع المسافرين، حيث أغمي على نسوة فيما لازال شيوخ بمحطة القنيطرة رافضين العودة لركوب القطار.

ويُضيف أحد الركاب، في تصريح لموقعنا بالقنيطرة، أن موظفو القطار كانوا يبحثون عن القطار قبل أن يتفاجؤوا بكونه انطلق بمفرده باتجاه فاس، قبل أن يتوقف بمحض ارادته في مرتفع.

وتسبب الحادث في اضطراب حركة القطارات بين فاس والدارالبيضاء، حيث تأخرت جل القطارات.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد