فضائح بنهيمة لا تنتهي .القضاء الكندي يغرم “لارام” للمرة الثانية 4000 دولار بسبب الإهمال والتقصير

0

زنقة 20 . الرباط

في أقل من شهر أصدر القضاء الكندي وتحديداً في منطقة “الكيبيك” حكماً على شركة الخطوط الملكية المغربية بأداء مبلغ 4000 دولار كغرامة تعويضاً لعائلة تونسية رفعت دعوى قضائية ضد شركة “بنهيمة” اشتكت فيها من سوء الخدمات والإهمال والتقصير الكبيرين في رحلة “رعب” ربطت بين “مونتريال” الكندية والعاصمة التونسية مع توقف غير مبرر في مدينة الدار البيضاء.

الموقع الإلكتروني الإخباري الكندي“tvanouvelles” كشف أن العائلة التونسية المتكونة من أب وابنته عاشت رحلة “رعب” حقيقية بعد أن تسببت الخطوط الملكية المغربية في حرمانهم من النوم والراحة وكذا من الحضور في حفل زفاف لأحد أقاربهم بتونس.

وقال ذات المصدر أن المسافر “عبد العزيز وانيس” كان قد اشترى تذكرتين سنة 2011 ضمن الخطوط الملكية المغربية للتوجه من مونتريال الكندية نحو العاصمة التونسية لحضور زفاف للعائلة إلا أن “لارام” حولت سفرهم لعذاب بعد أن تأخرت الطائرة عن الإقلاع من مطار “مونتريال” لحوالي ساعتين دون تقديم اعتذار أو الأسباب الحقيقية وراء التأخير.

وأورد المصدر أن المسافرين انتظروا حوالي ساعتين من الزمن عند مصلحة التسجيل في مطار “مونتريال ترودو” وذلك لعدم وجود عدد كاف من المستخدمين لتسريع عملية التسجيل فيما تأخرت الطائرة عن الإقلاع الذي كان مقرراً في الساعة الـ9 صباحاً إلى الساعة الـ11 و 20 دقيقة دون نظام تبريد في الطائرة بالإضافة لعدم وجود طعام مخصص للمصابين بداء السكري وهو الأمر الذي اغتاظ منه ذات المسافر كما أنه أصيب عند إقلاع الطائرة بجروح إثر سقوط أمتعة من أمكنتها المخصصة لذات الغرض بعد إهمال طاقم الطائرة إحكام غلقها .

وأضاف ذات المسافر المشتكي أن مسافرين كثر عبروا عن تذمرهم من تردي مستوى الخدمات وضياع أمتعتهم في ظل غياب مصلحة خاصة للتشكي و الإعلام بضياع الأمتعة,

ممثل الخطوط الملكية المغربية وعند وقوفه أمام القضاء الكندي اعتبر أن المواقيت التي تظهر في لوحات مواعيد الرحلات الجوية تبقى تقريبية وغير دقيقة فيما اعتبرت  المحكمة هاته المبررات ناقصة وغامضة وتتحكل مسؤولية تأخر المسافرين عن قضاء أغراضهم الخاصة .

جدير بالذكر أن القضاء الكندي قضى الشهر الماضي بتغريم شركة “بنهيمة” مبلغ 4 آلاف دولار عقب تركهم لعائلة مغربية دون أكل ومبيت في مطار محمد الخامس بالدار البيضاء إثر تأخر رحلتهم عبر الخطوط المغربية إلى كندا.

وحكمت المحكمة الكندية حسب الموقع الإلكتروني “TVA Nouvelles” بدفع الخطوط المغربية للغرامة المالية بعدما تقدم رب عائلة متكونة من 4 أفراد بدعوى قضائية ضد شركة الخطوط الملكية المغربية يطالب فيها بالتعويض عن تأخر رحلته نحو “الكيبيك” بكندا بالإضافة للإهمال التام الذي لقيته عائلته التي افترشت الأرض دون أكل وشرب لمدة 24 ساعة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد