إتهامات بـ”التطبيع وإستفزاز مشاعر المغاربة” تطال الوزير بلمختار بعد إستقباله 10 صهاينة بالرباط

0

زنقة 20 . الرباط

أثار إستقبال قرابة 10 صهاينة بشكل رسمي في إطار “ندوة التعليم والبحث العلمي في الكيمياء”، التي احتضنتها الرباط بداية الأسبوع الجاري، سخط العشرات من الهيئات والتنسيقيات الحقوقية والمدنية، إذ اعتبرت السكرتارية الوطنية لمجموعة العمل من أجل فلسطين، أن الإستقبال يندرج ضمن ما أسمته “أشكال خطوات التطبيع الخيانية المجانية التي يصر المتصهينون على ارتكابها”.

وإستنكرت مجموعة العمل، بشدة حضور رشيد بلمختار وزير التربية الوطنية والتكوين المهني للمؤتمر المذكور، معتبرة ذلك بـ”المسألة الخطيرة للغاية”، وأنها “تناقض موقف المغاربة الذين ما انفكوا يعبرون عن موقف الدعم لفلسطين ولمقاومة شعبها، وموقف الرفض المطلق لكل أشكال التطبيع الصهيوني المخزية”.

وأوضحت الهيئة، أن موقف بلمختار “يتناقض مع القوانين المعمول بها، ومع التصريحات الرسمية المتتالية من قبل الحكومة عن غياب أي علاقات من أي نوع مع كيان العدو”.

وعبر البيان، عن ​استنكاره لــ”الهرولة التطبيعية الرخيصة نحو أحضان الكيان الصهيوني وممثليه وتنظيم الملتقيات التطبيعية المستفزة لشعور ومواقف المغاربة”.

واستغربت مجموعة العمل “الإقدام على هاته الخطوات في الوقت الذي تعرف حركة المقاطعة الأكاديمية للكيان الصهيوني تناميا جد ملحوظ في المجتمع الغربي في أوروبا وأمريكا الشمالية في أوساط الجامعات والمعاهد بل وحتى الكنائس”.

إلى ذلك، جدد البيان مطالبة الحكومة بتفعيل مقترح تجريم التطبيع، “الذي وقعته فرق بالبرلمان المغربي وطالب بإقراره طيف واسع من الهيئات السياسية والمدنية والحقوقية والشبابية المغربية”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد