خطاب الملك يستنفر أمزازي تحسباً لزلزال وشيك سيعصف به من الحكومة !

0

زنقة 20 | الرباط

عقد وزير التربية الوطنية و التعليم العالي و البحث العلمي سعيد أمزازي صباح يوم الاثنين اجتماعاً تنسيقياً رفقة محمد الغراس ، كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني مع المسؤولين المركزيين للقطاعات الثلاث للوزارة.

و خصص الإجتماع ، لـ” التداول بخصوص أجرأة التوجيهات الملكية السامية الواردة في الخطابين الملكيين الأخيرين والأوراش ذات الأولوية وكذا الاستعدادات الجارية للتحضير للدخول المدرسي والجامعي وبمؤسسات التكوين المهني 2019-2020″.

الملك محمد السادس ، كان قد أكد في خطابه بمناسبة الذكرى السادسة والستين لثورة الملك والشعب على أهمية التكوين المهني، في تأهيل الشباب، وخاصة في القرى، وضواحي المدن، مشيرا إلى أن هذا الأخير يعد قاطرة ” للاندماج المنتج في سوق الشغل، والمساهمة في تنمية البلاد”.

وشدد الملك على أن الحصول على الباكالوريا، وولوج الجامعة، “ليس امتيازا، ولا يشكل سوى مرحلة في التعليم. وإنما الأهم هو الحصول على تكوين، يفتح آفاق الاندماج المهني، والاستقرار الاجتماعي”.

و أضاف : “النهوض بالتكوين المهني أصبح ضرورة ملحة، ليس فقط من أجل توفير فرص العمل، وإنما أيضا لتأهيل المغرب، لرفع تحديات التنافسية الاقتصادية، ومواكبة التطورات العالمية، في مختلف المجالات”.

هذا و يرى متتبعون و مهتمون بالشأن السياسي ، أن أمزازي يوجد على رأس الوزراء الذين سيغادرون حكومة العثماني في التعديل الحكومي الوشيك و الذي دعا إليه الملك في خطاب العرش.

إعفاء وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، يأتي بالنظر إلى الجدل الذي أحاط بوزارته بسبب الاحتجاجات القطاعية طوال هذه السنة، خاصة احتجاجات الأساتذة المتعاقدين.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد