وكالة تنمية أقاليم الجنوب تحمل مقاولات مسؤولية تأخر إسكان قاطني مخيمات السمارة !

0

زنقة 20 | علي التومي

أفاد مصدر مسؤول لـRue20.com من داخل وكالة الجنوب لتنمية الأقاليم الجنوبية ، أن جبران ركلاوي ، كان قد وجه انتقادات لاذعة للمقاولين ، بسبب التأخر الكبير في إنهاء مشروع التأهيل الحضري، من أجل إسكان قاطني مخيمات الربيب والگايز بمدينة السمارة في دور سكنية، مهددا باتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة هذا التأخر الغير مقبول وغير المبرر.

واعتبر مدير الوكالة الذي كان يتحدث في اجتماع إحتضنه مقر عمالة إقليم السمارة، أن المشروع الملكي الخاص باسكان قاطني مخيمات الربيب والگايز أخذ كثيرا من الوقت ، حيث بدأ تنفيذه في 2017 ، مؤكدا بان سنة 2021 ستكون نقطة النهاية ، وأن التأخر الحاصل راجع الى تماطل بعض المقاولات التي لم تحترم الٱجال القانونية لنهاية الأشغال ، مؤكدا في نفس الوقت ان لديه التزامات تجاه المواطنين والسلطات المحلية ولن يتسامح في عدم الوفاء بها وفق البرنامج المحدد له سلفا.

وطالب المدير مكاتب الدراسات وممثلي الوكالة بالسمارة بموافاته بتقارير يومية حول سير اشغال البناء ، متوعدا وبنبرة لا تخلو من حدة بانه سيشرع في تطبيق مجموعة من الإجراءات التي سيوقع عليها في حالة حدوث اي تماطل جديد ، من قبيل حرمان المقاولات المعنية بسكن مخيمات الوحدة من المشاركة في صفقات جديدة، و كذا من مستحقاتها المالية، مطالبا الجميع بالقيام بدوره والتجند لإنجاح المشروع، ومتعهدا بصفته رئيسا لوكالة الجنوب بتطبيق القانون بشكل صارم.

عامل اقليم السمارة ورؤساء المجالس المنتخبة أكدوا لـRue20.Com ، قوة الرسائل الموجهة من لدن جبران الركلاوي ، مشيرا الى أن وكالة الجنوب عمدت الى رصد وتعبئة كافة الاعتمادات المالية لإنجاح هذا الورش.

ويعود لها الفضل في تحقيق الحلم المنشود باسكان ساكنة مخيمات الوحدة، معبرين عن دعمهم الكامل لخطوتها مديرها من أجل انجاز هذا الورش وتوفير السكن اللائق لقاطني مخيمي الكايز والربيب بمدينة السمارة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد