وفاة طفل على متن طائرة ‘لارام’ في رحلة بين الدارالبيضاء وبُولونيا الايطالية

0

زنقة 20. الرباط

توفى راكب كان يستقل رحلة AT952 الرابطة بين الدار البيضاء و بولونيا يوم الأربعاء 05 غشت 2015 بعد هبوط الطائرة في مطار المدينة الإيطالية. ويتعلق الأمر بطفل يبلغ من العمر 11 سنة ابن عائلة مغربية مقيمة بالديار الإيطالية.

وأوضح بلاغ للخطوط الملكية المغربية أن الطفل، البالغ من العمر 11 سنة، من عائلة مغربية مقيمة بالديار الإيطالية، كان يعاني قيد حياته من مشاكل صحية مزمنة.

وأضاف المصدر ذاته أن الراكب أحس لحظات قبل نزول الطائرة إلى مطار بولونيا، في وعكة صحية، قام على إثرها ربان الطائرة بإشعار سلطات مطار بولونيا التي قامت بتهيء مستلزمات الإسعاف الاستعجالية عبر توفير سيارات إسعاف والتجهيزات المناسبة.

وأضاف المصدر ذاته أنه بعد هبوط الطائرة في مطار بولونيا، صعد طاقم طبي إيطالي إلى مقصورة الطائرة من أجل إعطاء الراكب المساعدة الطبية اللازمة، مشيرا إلى أن الراكب توفي رغم المجهودات الطبية التي دامت 40 دقيقة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد