فيديو | بنعبد القادر يترأس دورة تكوينية دولية حول تحسين علاقة الإدارة بالمواطن

0

زنقة 20 | محمد أربعي

ترأس محمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بإصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، أمس الإثنين بالرباط أشغال افتتاح الدورة التكوينية، التي تنظمها الوزارة بتعاون مع اللجنة الأوربية للديمقراطية والقانون (لجنة البندقية – Commission de Venise)، حول موضوع: “تحسين علاقة الإدارة بالمواطن: ضرورة ديمقراطية”.

وتندرج هذه الدورة، التي تمتد إلى غاية 26 أبريل 2018، في إطار مشروع “Campus Unidem Maroc”، والذي يهدف إلى دعم وتطوير قدرات العنصر البشري بالوظيفة العمومية في مجالات إرساء دولة الحق والقانون، وترسيخ مبادئ الحكامة الجيدة، والدفاع عن الديمقراطية وحماية حقوق الإنسان.

كما يشكل نموذجا للعلاقات الثنائية التي تجمع المملكة المغربية بمجلس أوروبا ولجنة البندقية من أجل تدعيم سياسة الانفتاح والتحديث، ومواكبة الجهود الرامية إلى تعزيز دولة الحق والقانون، ودعم التنمية البشرية، وتكريس مبادئ المشاركة والتعددية والشفافية، ومكافحة الفساد.

https://www.youtube.com/watch?v=E1c661SDkLE&t=23s

وستعرف أشغال هذه الندوة تبادل الخبرات والتجارب والممارسات الجيدة حول الآليات والمعايير الوطنية والدولية الكفيلة بتحسين علاقة الإدارة بالمواطن، وذلك من خلال إرساء وظيفة عمومية منفتحة ومسؤولة تقوم على دولة الحق والقانون، والعمل على تحسين جودة الخدمات العمومية ورقمنتها من خلال تبسيط المساطر الإدارية، والإنصات لمقترحات المواطنين، وتيسير ولوجهم إلى المعلومات والبيانات المطلوبة.

فضلا عن وضع أنظمة للاستقبال والإرشاد بالإدارات العمومية على المستوى المركزي والمحلي، وإرساء الأدوات والآليات لتلقي ومعالجة شكايات المواطنين، وتدبيرها على النحو الأمثل.

تجدر الإشارة إلى أن المغرب يحتضن مشروع “Campus Unidem Maroc” السالف الذكر، والذي تم إعداده بشراكة بين لجنة البندقية ووزارة إصلاح الإدارة الوظيفة العمومية، ويحضر هذه الندوة خبراء من أوروبا ودول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ليبيا والجزائر وتونس وموريتانيا ومصر وفلسطين والأردن ولبنان والمغرب.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد