بعد التوقيف . شباط يجمد عضوية غلاب و بادو بصفة نهائية قبل انعقاد مؤتمر الإستقلال

0

زنقة 20 . رجاء بوديل

بعد قرار المجلس الوطني لحزب الاستقلال تخفيض القرار التأديبي في حق كريم غلاب و ياسمينة بادو الى 9 أشهر بدل 18 شهراً ، أعلن حزب الإستقلال اليوم الخميس عن تجميد عضوية القياديين المذكورين الحزبية بصفة نهائية وإحالة ملفهما على اللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب، ابتداء من اليوم الخميس 23 مارس و ذلك قبل أيام من انعقاد المؤتمر الوطني للحزب لانتخاب قيادة جديدة ستخلف “حميد شباط”.

وحسب ما أورده الموقع الرسمي لحزب الإستقلال، فإن “إدارة المركز العام لحزب الاستقلال قرر تجميد عضوية كل من ياسمينة بادو وكريم غلاب وإحالة ملفهما على اللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب، بناء على تصريحاتهما التي تمس بهيبة الحزب وكيانه ومؤسساته على رأسها مؤسسة المجلس الوطني و الأمانة العامة واللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب”.

وأضاف ذات البلاغ: ” أن التجميد جاء بناء على مخالفتهما لمقتضيات النظام الاساسي للحزب المادة -11- والمادة -55- وكذا النظام الداخلي للحزب في المادة -8- الفقرة الثالثة والفقرة السادسة و المادة -106- والمادة -108- وذلك ابتداء من تاريخ نشر هذا البلاغ في وسائل إعلام الحزب الورقية والإلكترونية”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد