الاسبان يُعاقبون ‘راخوي’ و’بُوديموس’ يُحقق مكاسب كبيرة

0

زنقة 20 . وكالات

ظهرت استطلاعات آراء الناخبين الإسبان عند خروجهم من مراكز الاقتراع في الانتخابات المحلية والإقليمية أن حزب بوديوموس (نستطيع) وحزب سيودادانوس (مواطنون) حققا بعض المكاسب.

ورغم أن الحزب الشعبي الحاكم حصل على معظم الأصوات، فإن استطلاعات الرأي تظهر أنه قد يخسر مجلس مدينة مدريد لأول مرة منذ عشرين عاما.

وأظهرت نسبة المشاركة أنها مرتفعة نسبيا مقارنة بانتخابات عام 2007. واستحوذ الوضع الاقتصادي في إسبانيا على اهتمام الناخبين لأن الحكومة طبقت إجراءات تقشف.

وقد يكسب حزب بوديموس المناهض للتقشف المدينة الثانية في إسبانيا من حيث الكبر وهي مدينة برشلونة.

ويقول محللون إن إسبانيا تغلبت على الركود الاقتصادي في النصف الثاني من عام 2013. لكن البطالة ارتفعت بسببب الإصلاحات التي أدخلتها الحكومة على قوانين العمل والتي قضت بتخفيض تكاليف التوظيف والتسريح.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد