حكومة ‘البوناني’ . بنكيران يستقبل ولد الرشيد و ‘تغوان’ لوضع آخر اللمسات لتشكيل الحكومة

0

زنقة 20 . الرباط

حل القياديين في حزب الإستقلال “حمدي ولد الرشيد” و “بوعمر تغوان” و “محمد السوسي” مساء اليوم ضيوفاً على رئيس الحكومة المعين “عبد الإله بنكيران” و ذلك مباشرةً بعد أن فوض لهم الأمين العام لحزب الإستقلال “حميد شباط قرار التشاور مع رئيس الحكومة وتوارى هو للوراء.

بنكيران الذي تشبث بالإستقلال كحليف في الحكومة القادمة يبدو أنه تنفس الصعداء بعد إعلان “شباط” ابتعاده عن الحكومة وهو ذات الهدف الذي كان يريده كل من الأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار “عزيز أخنوش” و الأمين العام للحركة الشعبية “امحند العنصر”.

هذا وكان الأمين العام لحزب الإستقلال “حميد شباط” قد أعلن عن عدم مشاركته في حكومة بنكيران المقبلة كشخص مفوضاً استكمال المشاورات مع رئيس الحكومة لكل من القياديين في الحزب “حمدي ولد الرشيد” و “بوعمر تغوان”.

إعلان “شباط” جاء صبيحة اليوم في المجلس الوطني الإستثنائي للحزب الذي عرف إنزالاً كبيراً لأنصاره في ظل غياب المحسوبين على التيار الفاسي حيث غاب رئيس المجلس الوطني للحزب “توفيق حجيرة” و ياسمينة بادو و عباس الفاسي و كريم غلاب و غيرهم كثير.

و حيى “شباط” ما أسماه صمود رئيس الحكومة المعين “عبد الإله بنكيران” في وجه الضغوط في إشارة منه إلى رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار “عزيز أخنوش” الذي حاول مراراً إقناع بنكيران باستبعاد الإستقلال من الحكومة.

 

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد