محاكمة فرنسيين هاجموا مشجعين مغاربة بباريس خلال احتفالات المونديال

0

زنقة 20 ا الرباط

كشفت وسائل إعلام فرنسية، أنه إنطلقت اليوم الجمعة بباريس محاكمة سبعة شبان فرنسيين على صلة باليمين المتطرف اتهموا بالتخطيط لمواجهة مشجعي المنتخب المغربي في أعقاب مباراة نصف نهائي كأس العالم لكرة القدم بين المغرب وفرنسا التي جرت في 14 دجنبر الماضي في قطر.

وشهدت تلك الليلة عدة هجمات عنصرية في باريس و مدن فرنسية أخرى.

وقد أدان اليسار الفرنسي عملية “اصطياد العرب” في الشوارع.

وأضاف أنه لفت انتباه عناصر الشرطة الفرنسية التي انتشرت بكثافة في الشوارع، مجموعة من الملثمين لحظات قليلة بعد مغادرتهم حانة في الدائرة 17 بباريس.

وبعد توقيفهم وتفتيشهم، وجدوا في حوزتهم ترسانة من الهراوات وقنابل مسيلة للدموع وأسلحة أخرى تمت مصادرتها على الحين.

واعتقل رجال الأمن 38 فردا أغلبهم ينتمون للتيارات العرقية المتطرفة وتتراوح أعمارهم ما بين 17 و36 عاما. وكانت الجماعة تخطط إلى الذهاب إلى جادة الشانزليزيه لمهاجمة مشجعي المنتخب المغربي.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد