جدل استفادة ميسورين ومسؤولين من السكن الإجتماعي بالحسيمة مستمر

0

زنقة 20 | الحسيمة

لازالت فضيحة البرنامج السكني المنخفض التكلفة بالحسيمة تثير جدلا واسعاً شبيهاً بفضيحة مباراة المحاماة.

في هذا الصدد ، علم أن شركة العمران كانت قد أعلنت إلغاء اللوائح التي سبق تعليقها بصفة نهائية ، وعملت على فتح عملية التسجيل من جديد لكل راغب في الإستفادة من المنتوج السكني ابتداء من الاثنين 5 دجنبر 2022 إلى السبت 31 دجنبر 2022.

وكانت خروقات قد شابت عملية برنامج شركة العمران للاستفادة من 493 شقة من السكن المنخفض التكلفة 13 مليون بعدما تبين أن اللائحة تضمنت أسماء موظفين ومسؤولين ومنتخبين لا تتوفر فيهم الشروط والمعايير المعتمدة.

عامل إقليم الحسيمة؛ كان قد قام بإلغاء لوائح المرشحين للاستفادة من السكن ذات التكلفة المنخفظة؛ وأعلن عن جدولة زمنية أخرى لتقديم الطلبات؛ ومعالجة الملفات وحصر لوائح المرشحين للاستفادة بناء على معايير مضبوطة وصارمة تخص الفئات الاجتماعية الهشة ذات الدخل المحدود والمستهدفة بهذا النوع من المنتوج السكني للدولة.

غير أن قرار إعادة فتح باب الترشيح من جديد كان فرصة لبعض “المسؤولين” لابتزاز المواطنين بذرائع مختلفة؛ حيث أضحى الحصول على شهادة الإقامة بالحسيمة أمرا شاقا ومستحيلا في بعض الاحيان ؛ وهو ما ورط عدة أعوان سلطة.

في هذا الصدد نقلت مصادر محلية أن النيابة العامة بابتدائية الحسيمة أمرت بالتحقيق في الأمر ، خاصة بعد تداول خبر توزيع شركة العمران لـ 176 شقة في ظروف غامضة دون الخضوع للمسطرة والمعايير الجاري بها العمل.

من جهة أخرى ، تسائل العديد من المتضررين عن مآل 1000 وحدة سكنية بالقطب الحضري سيدي عابد؛ وكذا أسباب التأخر وعدم تسليم الشطر الأول الذي يضم 493 شقة تم الانتهاء من بنائها سنة 2020.

يشار إلى أن مشروع القطب الحضري سيدي عابد بالحسيمة، أعطى انطلاقته الملك محمد السدس، و يتضمن إنجاز ما مجموعه 5000 وحدة سكنية بإقليم الحسيمة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد