بوعيدة لـRue20: التواجد المغربي بالمكسيك يقطع الطريق على خصوم الوحدة الترابية

0

زنقة 20 ا علي التومي

أكدت التجمعية امباركة بوعيدة، أن مشاركة المغرب في تخليد 60 من العلاقات المغربية المكسيكية، هي ضربة موجعة لخصوم الوحدة الترابية بدول امريكا الجنوبية.

وأضافت بوعيدة، رئيسة ”مجلس جهة كلميم واد نون“ التي تقود وفد مغربي وازن يضم تمثيليات عن 12 جهة مغربية، هو ثمرة من ثمار الدبلوماسية الملكية الحكيمة التي تتواصل إنجازاتها في دك اعداء الوطن بكل دول امريكا الجنوبية خاصة بدولة المكسيك الصديقة للمغرب.

واعتبرت بوعيدة في حديثها لـRue20، أن تواجد وفد مغربي رفيع المستوى بالمكسيك إلى جانب وفود صحراوية تمثل جهات الصحراء المغربية الثلاث، هو حدث سياسي كبير سيقطع الطريق مما لاشك فيه أمام الجزائر وصنيعتها البوليساريو.

بوعيدة أشادت في سياق كلامها، بالسفارة المغربية بالمكسيك وبالمجهودات المبذولة للتعريف بالقضية الوطنية و التي عرت من خلالها أكاذيب الجزائر وفضحت دعاة الإنفصال،حيث بات المكسيك تتطلع للتعاون المشترك مع المملكة المغربية واعتبارها شريك قوي في شتى المجالات.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد