حكيمي في حوار مع ماركا: مع المنتخب يعاملونني كقائد وألمس الكرة أكثر من باريس سان جرمان

0

زنقة 20 | الرباط

أجرت الجريدة الإسبانية ماركا حوارا مطولا مع أشرف حكيمي داخل مقر المنتخب الوطني المغربي.

 

حكيمي قال في حواره مع “ماركا”، أن كـأس العالم شيء فريد من نوعه ، مشدداً على أن اللعب للمغرب وصناعة التاريخ أمر لا يصدق.

أشرف ذكر أن أشياء تغيرت بين النسخة السابقة من كأس العالم في روسيا و النسخة الحالية في قطر ، حيث أكد أنه تعلم أشياء عظيمة وجاء بعقلية مختلفة وأكثر نضجًا.

وجوابا على سؤال حول ماذا تغير في المنتخب المغربي ، قال حكيمي أن هناك مجموعتين مختلفتين ، جيل شاب ، تواق للإنجازات ، وصناعة التاريخ.

حكيمي قال أنه يجب تغيير العقلية اتجاه العالم العربي ، عبر التأكيد على أن الفرق العربية يمكن أن تفعل أشياء عظيمة مثل التألق في كأس العالم.

وحول مركزه المفضل في الملعب ، قال حكيمي : ” أينما احتاجني الفريق. سأبذل قصارى جهدي لأشعر بالراحة ولكي يشعر الفريق بذلك لا يهمني ، أنا هنا للمساعدة ولأي شيء يحتاجه المدرب”.

حكبمي وجوابا على سؤال حول الاختلاف الموجود بين باريس سان جرمان و المنتخب، قال :” في باريس هناك لاعبون رائعون ، كما هو الحال هنا ، لكن مع المغرب لدي مكانة أكبر في اللعبة ، فأنا ألمس الكرة أكثر ، فهم يعطونني أهمية الشعور بالراحة. الأمر مختلف تمامًا في باريس: أحيانًا تجري ولا تستلم الكرة ؛ هنا يحاولون العثور علي ، وهم يعرفون مدى أهمية أن أكون هجوميًا ودفاعيًا. يمنحونني الكثير من الثقة وأحاول إعادتها”.

وعن مواجهة إسبانيا ، قال حكيمي : ” علمنا المدرب أن تكون لدينا عقلية الفوز: لا يهم من سنقابل ، علينا أن نلعب الكرة.. تعادلنا مع كرواتيا وهزمنا بلجيكا وكندا ، وهما فريقان رائعان ، ولماذا لا نهزم الفريق التالي”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد