جدل التمييز بين الجنسين في شاطئ الدريوش يصل وزير الداخلية

0

زنقة 20 | الرباط

عبرت الجبهة الوطنية لمناهضة التطرف والإرهاب، عن قلقها ، بخصوص لافتة تم تعليقها بشاطئ حامة الشعابي التابع لجماعة دار الكبداني بإقليم الدريوش، والتي تميز بين الجنسين في الإستمتاع بالبحر خلال فصل الصيف.

ووجهت الجبهة رسالة مفتوحة بهذا الخصوص، إلى كل من وزير الداخلية ووالي جهة الشرق وعامل إقليم الدريوش.

و اعتبرت الجبهة، ذلك ممارسة إرهابية متطرفة وخارج القانون.

و أثارت لافتة بشاطئ حامة الشعابي أو (حمام الشعابي) والذي يقع بتراب جماعة دار الكبداني التابعة لإقليم الدريوش، جدلا واسعا على مواقع التواصل الإجتماعي.

وحسب اللافتة ، فإن الشاطئ ممنوع على النساء يوم الجمعة، حيث أنه مخصص في هذا اليوم للرجال فقط.

من جهة أخرى وحسب اللافتة التي يجهل الجهة التي وضعتها بعين المكان، فإنه تم تخصيص وقت معين للنساء و الرجال لارتياد الشاطئ.

وحسب اللوحة الموضوعة بالشاطئ، فإن النساء خصصت لهن الفترة الصباحية من الثامنة صباحا إلى الثانية زوالا، أما الرجال فمن الثانية زوالا الى الثامنة و النصف مساءً.

العديد من المعلقين اعتبروا الأمر تمييز عنصري مبني على أساس الجنس، ودخيل على المجتمع المغربي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد