احتجاز المغني محمد الريفي لإجباره على إحياء حفل فني و أمن الدارالبيضاء يتدخل

0

زنقة 20 | متابعة

قالت ولاية أمن الدار البيضاء، أنها تفاعلت بجدية كبيرة، مع خبر تداولته بعض المنابر الإعلامية الوطنية نقلا عن تدوينة يزعم فيها أحد الأشخاص بأن مصالح الشرطة بمدينة الدار البيضاء تدخلت في قضية عائلية تتعلق بفنان يعاني من تداعيات عارض صحي، وذلك لإجباره على إحياء حفل غنائي ويتعلق الأمر بمحمد الريفي .

وقال ولاية أمن الدار البيضاء في بلاغ، أن هذا الخبر الزائف يمس بحيادية وتجرد المصالح الأمنية المكلفة بحماية أمن المواطنين وصون ممتلكاتهم،مؤكدة في المقابل بأن حقيقة هذه القضية تتمثل في توصل مصالح أمن أنفا، بتاريخ 15 يوليوز 2022، بشكاية من سيدة قدمت نفسها على أنها زوجة ومديرة أعمال أحد الفنانين، مدعية احتجاز زوجها داخل منزل أصهارها، وهي الواقعة المفترضة التي تعاملت معها مصالح الأمن بالجدية المطلوبة في جميع قضايا الاعتداء على حرية الأشخاص وسلامتهم الجسدية.

وقد بادرت عناصر الشرطة القضائية بالاتصال بالضحية المفترض موضوع هذه الشكاية، كما تم الانتقال لمنزل عائلته والاستماع لجميع أطراف هذه القضية، قبل أن تتم إحالة إجراءات البحث المنجزة ونتائجها على النيابة العامة المختصة على شكل معلومات قضائية.

ولاية أمن الدار البيضاء فندت مزاعم التدخل أو التواطؤ المنسوبة لموظفي الشرطة، مؤكدة بأن مصالحها حريصة على التعامل بالجدية والفعالية الضرورية مع شكايات جميع المواطنين، لتوطيد الإحساس بالأمن وضمان سلامتهم وحماية ممتلكاتهم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد