المغرب يخطط لإقتناء سفينة للمسح وغواصات لحماية الثروات المعدنية الباطنية بالسواحل

0

زنقة 20. بوجدور

كشفت مصادر رفيعة المستوى، بأن المملكة المغربية قد إقتنت أخيرا سفينة “أوقيانوغرافية” مختصة في المسح ورصد كل ما هو تحت بحري، وتعاقدت من أجل إقتناء 6 غواصات حديثة الصنع ومتطورة.

وبحسب ذات المصادر المختصة في الشؤون العسكرية، فالمغرب قد تعاقد من أجل تسلم غواصتين من نوع “Type214” المتطورة والمصنعة باليونان، و 4 غواصات “سكوربيون 2000” فرنسية الصنع بالإضافة إلى سفينة ”الحسن المراكشي“ و 3 فرقاطات.

وكشفت المصادر نفسها، أن المغرب يسعى لتحديد حدوده البحرية بالقوة لحماية ثروة بحرية أكبر بكثير من جبل “تروبيك”، الذي يحوي مخزون “التيروليوم” بنحو 10% من الاحتياطي العالمي.

واكدت هذه المصادر ، أن جبل “تروبيك” الذي تمتد مساحته على 35 كيلومترا، بالقرب من سواحل طرفاية والعيون؛ هو مجرد جبل صغير منعزل عن سلسلة جبلية أكبر منه بكثير تم اكتشافها لاحقا، وأن هناك جبالا أخرى تضم ثروات هائلة، كالجبل البركاني الخامد “إيكو”، الذي يبعد حوالي 244 ميلا بحريا عن سواحل مدينة بوجدور، والواقعة في عمق 3700 متر، وقاعدة ممتدة على مساحة 40 كيلومتر.

جدير بالذكر ان اخر الدراسات التي اجريت حول جبل تروبيك المتواجد بالسواحل الجنوبية للمملكة قد اكدت أن مخزون “الكوبالت” وحده يكفي لصناعة 270 مليون سيارة كهربائية، ويضمّ أيضاً معادن نفيسة أخرى مثل “الباريوم” و”الفاناديوم” و”النيكل” و”الرصاص”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد