تضامن واسع مع طبيبة أحيلت على المجلس التأديبي بالداخلة

0

زنقة 20 | الداخلة

احالت المديرية الجهوية للصحة بجهة الداخلة وادي الذهب اخيرا طبيبة بالمركز الجهوي الإستشفائي الحسن الثاني على المجلس التأديبي.

إستدعاء الطبيبة للمثول امام المجلس التاديبي اشعل موجة إنتقادات واسعة في صفوف القطاع الصحي بالداخلة مستنكرين هذا الإجراء المفاجىء في حق زميلتهم المشهود لها بالتفاني في العمل.

وكانت الطبيبة نزهة العرش قد اعترضت الوزير خالد آيت الطالب في آخر زيارة له لمدينة الداخلة حيث تحدثت له امام أعين الكاميرات بان مستشفيات الداخلة تعاني ظروف جد مزرية خاصة المركز الجهوي الحسن الثاني الذي يعاني نقص حاد في الأجهزة والمواد الطبية وكذا الغياب المتكرر للعديد من الاطر الطبية.

واضافت الطبيبة نزهة العرش مبرزة للوزير ان مسؤولين بالمستشفى قاموا ساعات قليلة بإحضار جهاز اوكسجين وصباغة بعض الغرف الصحية وتجهيزها وتلميعها والاستغانة بأغطية وأفرشة جديدة إستعدادا لإستقبال الوزير خالد ايت الطالب.

وقالت نزهة العرش في تدوينة لها بوسائل التواصل الإجتماعي ” كل الأشخاص اللذين تسببوا في قطع رزق زوجي… اللهم اكفينيهم واحدا واحدا بما شئت و كيفما شئت إنك على كل شيء قدير.

واضافت “يا رب انصر الحق واقر العدل وجرعهم من نفس كأس الظلم الذي جرعونا منه اللهم اخذلهم خذلانًا مبينًا”.

ولقيت واقعة احالة الطبيبة المذكورة حملة تضامن واسعة بكل منصات التواصل الإحتماعي بجهة الداخلة وادي الذهب إلى جانب دعم منقطع النضير لاطر واطباء وممرضين بالقطاع على مستوى ذات الجهة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد