الجديدة تتحول إلى مدينة “مليون حُفرة” (صور)

0

زنقة 20 ا عبد الرحيم المسكاوي

إستياء كبير ذلك الذي تعيشه يوميا ساكنة مدينة الجديدة بسبب حالة الطرقات التي تعيشها معظم أحياء “عاصمة” دكالة، مقابل غياب المراقبة و المسؤولين المحليين الذي اختفوا منذ انتخابهم عن الأنظار.

واستغرب عدد من السكان بمدينة الجديدة صمت السلطات المحلية، بعد فشل المجلس الجماعي برئاسة جمال بن ربيعة، عن حزب الاستقلال، في تهئية الطرقات والشوارع الرئيسية للمدينة التي أصبحت في حالة جد مزرية، دون أن يتدخل أحد، رغم تخصيص المجلس مبلغ 440 مليون سنتيم في دورة استثنائية السنة الماضية.

وأكد مصدر محلي، أن المجلس خصص 440 مليون سنتيم لسد الحفر وتهئية الشوارع إلا أن شيء لم يحصل منذ أن أعلن المجلس عن إعداد جرد وإحصاء شامل للحفر، حيث أن الشوارع المؤدة لمحطة القطار لازالت على حالها فـ”يبن الحفرة والحفرة تجد حفرة”، بالإضافة إلى تدهور حالة الطرق المؤدية إلى وسط المدينة والأزقة وضعف الإنارة في بعض الأحياء، وانتشار الأزبال في النقط السوداء.

وأضاف المصدر، أن المجلس الجماعي ومنذ انتخابه لم تظهر لسمته داخل المدينة، حيث اختفى بعض أعضاءه عن أنظار الساكنة التي تطالب بتدخل عامل الإقليم للتسريع بإخراج مشاريع تهيئة الطرقات وإنهاء معاناة السكان.

وتعرف مدينة الجديدة انتشار واسعا للحفر في طرقاتها الرئيسية والثانوية، حيث أطلق نشطاء على الفيسوبك إسما جديدا على المدينة ك،”الجديدة مدينة المليون حفرة”،ساخرين من تدبير المجلس الجماعي لهذه الظاهرة التي تحولت إلى مآساة يومية يعاني منها المواطنون ومستعملي الطريق والتي تتسبب في حوادث سير خطيرةـ بالإضافة إلى تشويه جمالية المدينة .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد