أزمة قلبية تنهي حياة الشقيق الأصغر لمارادونا

0

زنقة 20 | متابعة

توفي لاعب كرة القدم السابق، هوغو مارادونا، الشقيق الأصغر لدييغو أرماندو مارادونا، بعد تعرضه لسكتة قلبية في مقر إقامته بنابولي (جنوب إيطاليا)، المدينة التي اشتهر فيها أسطورة كرة القدم الأرجنتينية الراحل.

وأفادت تقارير إخبارية إيطالية بأن شقيق مارادونا الأصغر ( 52 سنة ) توفي فجر اليوم الثلاثاء في منزله، بعدما وصلت سيارة الإسعاف لتؤكد فقط وفاته، حيث كان ينتظر أن يخضع خلال وقت قريب لفحوصات في القلب.

وجاءت وفاة هوغو، الذي كان يقيم في إيطاليا منذ سنوات، بعد عام تقريبا من رحيل الفتى الذهبي دييغو، الذي توفي في 25 نونبر 2020 عن عمر 60 سنة، ليحزن عشاق كرة القدم على وفاته وبالأخص في نابولي، الذي صال وجال في صفوفه ليتم تسمية ملعبه في النهاية باسمه.

ولم يحظ هوغو بمسيرة طويلة في كرة القدم في إيطاليا، رغم أنه وقع وهو صغير لصفوف نابولي، لكنه أعير بعدها لنادي أسكولي الذي لم يحظ معه بالتألق.

وارتدى هوغو قمصان العديد من الأندية في أكثر من بلد مثل رابيد فيينا النمساوي ورايو فاييكانو الإسباني وديبورتيفو إيطاليا الفنزويلي وأفيسبا فوكوكا باليابان، كما لعب أيضا في كندا وأوروجواي.

ولم يكن هوغو يحمل الجنسية الإيطالية رغم أنه يقيم في هذا البلد الأوروبي بانتظام بعد أن تزوج هناك منذ سنوات وطلب تجنيسه.

وكرم نادي نابولي في نونبر الماضي أسطورته مارادونا بوضع تمثال له في الملعب الذي حمل اسمه منذ العام الماضي، وذلك في حفل شارك فيه رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، جياني إنفانتينو، قبل انطلاق مباراة الفريق أمام لاتسيو في الدوري الإيطالي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد