سابقة.. الرميلي لازالت وزيرة للصحة حسب الجريدة الرسمية (وثيقة)

0

زنقة 20. الرباط

في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ الحكومات بالمملكة، لازالت نبيلة ارميلي وزيرة معينة في الصحة والحماية الاجتماعية، وذلك في نشرة القوانين والنصوص التنظيمية بالجريدة الرسمية لعدد 7032 22 أكتوبر 2021، الخاصة بمراسيم اختصاصات الوزراء في الحكومة الجديدة.

ويعتبر إدراج إسم نبيلة ارميلي بالجريدة الرسمية، والتي تم إعفاءها من منصبها، خطأ فادحا تتحمل الأمانة العامة للحكومة والقائمين على الجريدة الرسمية المسؤولية فيه، خصوصا أن الوزير الذي يرأسه القطاع هو خالد أيت الطالب الذي عينه الملك محمد السادس بدل عمدة الدار البيضاء، نبيلة ارميلي.

إلى ذلك، لايعرف إلى حدود الساعة كيف سيتم تدارك الأمر، علما أن ماينشر في الجريدة الرسمية يصبح رسميا أم أن الأمر يتعلق بخطأ مطبعي يتطلب استصدار عدد جديد في ذات الشأن.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X