سعيد الناصيري يقترب من التخلي عن الوداد لرئاسة مجلس عمالة الدارالبيضاء

0

زنقة 20 | متابعة

قال رئيس الوداد الرياضي، سعيد الناصري، أن القانون لا يمنعه من الاستمرار في مزاولة مهامه كرئيس للنادي، في حالة اختياره لرئاسة مجلس عمالة الدار البيضاء.

و كان حزب الأصالة و المعاصرة ، قد رشح الناصيري للتنافس على رئاسة مجلس عمالة الدار البيضاء، بعد فوزه بمقعد برلماني عن دائرة بنمسيك سيدي عثمان.

الناصري وفي تصريح له ، اعتبر أن القانون لا يمنع شخصا من الجمع بين منصبي رئيس جمعية رياضية ورئيس مجلس مدينة ما، مبرزا أن حالة التنافي لن تكون قائمة في حالة تنصيبه كرئيس لجملس عمالة الدار البيضاء.

وعن إمكانية مغادرة منصبه كرئيس للوداد للتفرغ لرئاسة مجلس عمالة الدار البيضاء في حالة فوزه، أكد سعيد الناصري أن الجمع العام هو الفيصل وهو الذي يحدد استمراره في رئاسة الوداد من دونه.

وأصبح الناصيري مرشحا بقوة لتولي منصب رئيس مجلس عمالة الدار البيضاء، ما سيدفعه في حال تولي هذا المنصب، إلى إنهاء مهامه كرئيس للفريق الأحمر، فمزاوجته بين رئاسة مجلس عمالة الدار البيضاء ورئاسة الوداد البيضاوي ستحرم الفريق من الدعم المالي الذي تخصصه المجالس المنتخبة للأندية وذلك لأن القانون يمنع رئيس المجلس دعم جمعية يرأسها أو ينتمي إليها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X