محكمة الإستئناف تخفف أحكاماً سجنية ضد مفجر ملف حمزة مون بيبي

0

زنقة 20 | متابعة

أصدرت الغرفة الجنحية لدى محكمة الإستئناف بمراكش، اليوم الإثنين، حكما جديدا في حق محمد المديمي رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان ، المتابع في ملف التشهير والنصب والوشاية الكاذبة وملف التحريض ضد الوحدة الترابية للمملكة.

المحكمة خففت الحكم القاضي بسجن المديمي 22 شهرا، الصادر من طرف الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، في نونبر المنصرم ، الى 15 شهرا فقط.

كما تم خلال جلسة اليوم تخفيف حكم الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، القاضي بإدانة محمد المديمي بأربع سنوات سجنا نافذا الى سنتين ونصف في الحكم الاستئنافي الصادر اليوم الإثنين.

وكانت الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بالمحكمة الابتدائية بمراكش حكمت على محمد المديمي الذي فجر ملف “حمزة مون بيبي”،بـ 22 شهرا حبسا نافذا في نونبر الماضي، بعد متابعته في حالة اعتقال من أجل ارتكاب جنح متعلقة بـ: “محاولة النصب والابتزاز، إهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم، الوشاية الكاذبة، إهانة هيئة منظمة، بث وتوزيع ادعاءات ووقائع كاذبة بقصد المساس بالحياة الخاصة للأشخاص والتشهير بهم”، وهي الأفعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفقرة الثانية من الفصل 447 من القانون الجنائي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X